×× أخر الكلام هو الصمت ××

يستـآهل البرد من [ضيّع] دفآهـ..!
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الأربعاء يوليو 30, 2008 10:39 pm

الجزء الأول...

تعريف باالشخصيات...

*بيت ابو ماهر....

جاسم(ابوماهر): رجل شارف على الخمسين يملك شركه كبيره وغني جدا ومع هذا طيب ومتواضع ..

ماهر: الابن الاكبر 28 سنه متزوج من حور (بنت عمه عبدالله) وزواجهم كان تقليدي وصار له سنتين بس..

بشار: يجي بعد ماهر وعمره 20 سنه يدرس في الجامعه وشاب كول وطيوب وخفيف دم مرره...

ريناد: البنت الوحيد 17 سنه في ثاني ثنوي هادئه وناعمه

الام: متوفيه من ست سنوات في حادث.

*بيت ابو محمد

عبدالله (ابو محمد): 48 سنه وشراكه مع اخوه ابو ماهر باالعمل ..

فوزيه(ام محمد): مره طيبه وحبوبه عيبها الوحيد عصبيتها وخاصه مع بناتها

محمد: اكبر من بشار بـ3 سنوات ومعاه باالجامعه واكثر من اخوان

خلود: 21 سنه ودرست معظم حياتها بلندن مع خالها اللي كانت متعلقه فيه من صغرها...والحين تدرس في البحرين

شوق: في نفس عمر ريناد وصديقتها كثير ومعاها بنفس المدرسه..

*بيت ام مازن

ام مازن(اخت ام محمد): ارمله من 10 سنوات وساكنه مع عيالها لوحدهم باالبيت

مازن: 22 سنه وصديق محمد وبشار والثلاثي يكونوا شله مع بعض

هبه: 18 سنه في ثالث ثنوي ومع ريناد وشوق بنفس المدرسه لكنها ماتواطنهم ابدا..

وتكرههم كره ماحصل....



بسم الله نبدأ........

نزلت من الدرج الا شوق في وجهها ...راحت وحضنتها على طول....

شوق: حشى كل هذا نوم ...صار لي ساعه انتظرك....

ريناد: من جد؟؟ طيب ليه ماصعدتي لي...

شوق: اممممممم لا بس...

ريناد (وهي تغمز لشوق): ليش بشار هنا؟

شوق: أي فوق باالصاله...ماحبيته يشوفني

ريناد: ههههههههههه صدق خبله ..اقول تغديتي؟

شوق: اكيد تبيني انتظرك ...يلا تأخرنا

ريناد: لاشواقه خليها لبكره

شوق: شنوووووووووووو؟

ريناد: بسم الله شوي شوي علي ياحظي السوق مابيطير

شوق: بتمشين الحين ولا اقسم بااللله اطير راسك

ريناد: هههههه ياربي ايش هاالعنف اللي فيك الله يعين خالتي ام محمد عليك....

ــــــــــــ: هاالعنف مو شئ جديد عليها

سمعوا هااالصوت اللي قدرت شوق تميزه بسهوله ودق قلبها طبول وماحبت تلف له....

بشار: يعني لسه زعلانه

شوق: اممم ريناد يلا حبيبتي تأخرنا

ريناد(وهي تسحب يد شوق): اوكي تعالي شوي الغرفه.....

مروا من جنبه وشوق منزله راسها حتى عينها ماتجي في عين بشار ولد عمها اللي متهاوشه معاه هواش ماحصل....

دخلت الغرفه قبل ريناد وجلست عاالكرسي واخذت الورده اللي عاالطاوله تناظرها وهي مبتسمه وريناد تطالعها بطرف عينها ..

ريناد: ههههههههههههههههههههه لاوربي مو صاحيه

شوق(وهي تتنهد): اه ياقلبي المسكين

ريناد: اموووت واعرف بشار اخوي ايش لاقي فيك ...عنيفه ودلوعه ومزهقته في عيشته لاوكل يوم مسويه له هوشه ماصارت ومع هذا يحبك ..شوق حرام عليك...

قامت من الكرسي وراحت عند المرايه وفلت شعرها الطويل....

شوق: امممم خليه حتى يعرف مره ثانيه يصارخ ويسكر السماعه بوجهي وبعدين انتي شدخلك فينا....

ريناد: الا دخلني اخوي وبنت عمي بس والله شوشو حرام....

شوق: اسكتي انتي شعرفك في الحب

ريناد(وهي تاخذ ملابسها وتدخل الحمام):وااي بسم الله علي من هاالمصيبه

شوق: واحلى مصيبه ..اه بشاروه الخبل احبك والله

ريناد: ههههههههههه حب نص كم صدق اللي قال الطيور على اشكالها تقع

شوق: اقول اطلعي بسرعه قبل لااكسر عليك الباب

ريناد: انتي لما تتزوجين راح تكسرين بيتك من اول يوم

شوق: ياااااااااااي متى بس نتزوج .....

كان بشار مار جنب الغرفه وسمعها وابتسم...تحبني لين الحين الحمدلله بس مااكون بشار اذا ماغيرتها...

راح غرفته وقام يفكر ..ابي اكلمها بس كيف فكر يابو الشباب كويس

وحشني دلعها وغرورها....وهواشها !!!

ههههههههه خبله وحشتني جد كيف اكلمها...امممممممم

طلع بره البيت وشاف السابق (حكمت) باالسياره قام يفكر اها هو اللي بيوصلهم السوق ....

راح لعند السايق اللي فتح النافذه لما شاف بشار......

بشار: شلونك حكمت اليوم

حكمت: كويس بابا بسار

بشار: الف مره اقولك بشار مو بسار

حكمت: اوكي بابا بسار

بشار: لاحوووول ماباقي الا تسميني فشار

حكمت: ههههه هزا حلو بابا

بشار يقول بنفسه ياثقل دمك ياشيخ بس معليش نستحمل لعيون شواقه...

بشار: واخبار زوجتك

حكمت: هزا واجد زعلان

بشار: يحق لها واحشها يالدب...واخبار عيالك

حكمت: بابا انت ليش واجد يسأل

بشار: جزاة الخير يالدب ماااالت بس الا اقووول

حكمت: يس...

بشار: بابا جاسم يبي انت داخل مجلس

حكمت: بعدين..انا ودي ماما شوق وريناد راشد مول

بشار: ماعليه بيتأخرون روح شوف بابا جاسم

حكمت: اوكي

بعد مااختفى السايق وراء الباب نزل بشار وفضى التاير (اطار السياره) من الهواء ...وبعدها دخل البيت وحكمت في وجهه

حكمت: وين بابا جاسم مافي شوف

بشار: والله؟ اكيد طلع

حكمت: انت بسار واجد كذاب

بشار: عمى بعينك

حكمت: ههههههههههه

بشار: خبل يفتكرني امدحه اذلف عني.....

......

نزلت ريناد مع شوق وهم يسولفوا ويضحكوا وصادفوا باالصاله حور (اخت شوق) وزوجها ماهر يشاهدوا تلفزيون ويتكلمون.......

حور: هلا شواقه

شوق: هلا اختي الغاليه شلونك ؟

حور: تمام..واخبار امي

شوق: تمام تسلم عليك

ماهر: واحنا مالنا رب يعني تعالي حبي راسي يلا

شوق: انا يامهير احب راسك؟

ماهر: ياكبرها عند ربي مهير عاد؟؟؟ اقول وريني عرض مقفاك

ريناد: اقول شوشو نطلع بكرامتنا قبل لايمسح بها ماهر الارض

ماهر: وين رايحين؟

شوق: السوق ليش تسأل؟

حور: هييي انتي احترمي زوجي يلااا روحوا

شوق: بنروح تبين شئ من السوق

حور: سلامتكم....

ماهر: يلا روحوا وخلوني مع زوجتي...

شوق : من حلاتها عاد

ماهر: من غيرتك يالدبه ...اصلا لو تلفين الشرقيه كلها مثل حوريتي ماتلاقين يلا برره

ريناد: هههههههه يلا شوق

طلعوا الا يشوفوا السايق جالس جنب الكفرات

ريناد: حكمت شفيها السياره

حكمت: مادري هذا التاير خربان

شوق: اووووه ياربي شنو هاالحظ الخايس اللي علينا....

ريناد: يلا حاول تصلحها بسرعه

حكمت: هزا مايصير بسرعه

رفعت شوق راسها الا تشوف بشار في سياره ومشغل اغنيه عبدالقادر الهدهود (غيظيني )ومرفع الصوت ويطالعها.......

حطت يدها على فمها...هيييين بشاروه اوريك ان ماعلمتك تسوي فينا مقالب مثل هاالمقلب البايخ مااكون شوق

نزل نظارته الشمسيه شوي وغمز لها وضحك وطول هاالوقت وريناد تكلم حكمت ..انتبهت لصوت الاغاني ورفعت راسها

ريناد: اووه هذا بشار هنا شيسوي.؟

شوق: كاالعاده يسخر علينا

ريناد: شرايك نخليه يوصلنا

شوق: والله مااركب معاه

ريناد: يلا شوووق

شوق: حلفت مافيه

دخلوا البيت وجلسوا في الحديقه عاالارض

شوق: والحل؟

ريناد: قلت لك بشار يوصلنا

شوق:وانا قلت لا

ريناد: اجل مافيه سوق اليوم

شوق: الا فيه...امممممم ماهر يوصلنا

ريناد: مافيه امل يطلع هاالوقت من البيت ..طيب محمد؟

شوق: ناسيه انه في البحرين ..اممممم بس لقيتها

ريناد: هاااا منو؟؟

شوق: مازن
عقدت ريناد حواجبها اووف مازن المغرور

ريناد: لا مااواطنه بعيشه الله مغروررر

شوق: انتي شعليك منه احقريه

ريناد: لا مافيه

قامت شوق من مكانها

شوق: باروح البيت

ضحكت عليها ريناد وسحبت عبايتها وجلست مره ثانيه

شوق: خلاص زعلت

ريناد: ههههههههه دلووعه خلاص يوصلنا

شوق: أي كذا خليك تعجبيني اسمعيه كيف يرد علي هاالمغرور باحطه مايك

ريناد: طيب

اتصلت الى مازن ...شاف رقمها وقام بعيد عن الشباب ورد...

مازن: هلا

شوق: هلا مازن اخبارك

مازن: الحمدلله

شوق: امممم انت وين الحين

مازن: ليش تسألين؟

شوق: انت جاوبني

مازن: باالقهوه مع اصحابي

شوق: مطول؟؟

مازن: لاالحين بطلع

شوق: حلووو اممم ابن خالتي العزيز مازن

مازن: اختصري شوق بغيتي شئ

شوق: طيب ليه معصب؟

مازن(ونبره صوته ارتفعت): شووق جد هاالكلام ماله داعي اختصري ايش عندك

شوق بداخلها تلعن الساعه اللي فكرت فيها تدق له وحست ريناد بهاالشئ وضحكت وللاسف صوتها وصل الى مازن المعصب اليوم بزياده......

مازن: حاطه المايك هااا؟

شوق: كيف عرفت؟

مازن: واضح يعني بس قولي للي جنبك تسكت يكون افضل وبلاش هاالضحكه اللي مالها داعي

فتحت ريناد عيونها عاالاخير وكانت بترد عليه بس شوق حطت يدها على فمها تمنعها

شوق: من عيوني ياسيدي باختصار انا وريناد بنت عمي نبي نروح السوق ومافي حد يوصلنا

مازن: اييوهوانا مشغليني سواق لكم...

شوق: شدعوه مازن يلاااااا

مازن: اقلبي وجهك باي

شوق: تعال مازن بتودينا ولاكيف

مازن: ولاكيغ

شوق: تكفى طلبتك لاتردني

مازن: لاحووووووول طيب انتوا جاهزين

شوق: ايوه

مازن: خلاص اطلع من القهوه ربع ساعه وانا عندكم ياويلكم لو تأخرتوا لحظه وحده اكشت فيكم واروح...

شوق: كفو والله ولد خالتي ولايهمك من الحين واقفين عند الباب

مازن: حلو باي

سكر قبل ماسمع ردها وريناد لسه متفاجاه من اسلوبه.....

ريناد: ياربي هذا لا مو بني ادم ايش هاالغرور

شوق: لاهو معصب شوي اليوم بعد

ريناد: تبين الصراحه وماتزعلين

شوق: قولي

ريناد: سخيف وماعنده ذره احترام وحده مع وجهه

شوق: وجهه؟ اه قمر..تصدقين احيانا اغار منه تمنيت الله يرزقني بهاالجمال

ريناد: ههههههههههههههههههه خبله والله خبله انتي البنت يعني الاحلى مهما كان

شوق: لا بس جد مزون حلوو

ريناد: عاادي

بعد ربع ساعه دق لها مس كول وقاموا من مكانهم بس ريناد افتكرت شئ....

ريناد: شوق نسيت الكارد حقي

شوق: شنو؟؟؟ الله لايبارك فيك قولي امين

ريناد: انتظريني هنا باروح اجيبه وارجع

شوق: ريناد واللي يعافيك انا بعطيك تعاااالي

لكن ريناد ماسمعتها ودخلت البيت ...دق مره ثانيه عليها جرت رجلها غصبا عنها وطلعت له...

شافته معصب ترددت تركب السياره او لا....لكنها ركبت ...

مازن: لا ارجعي احسن

شوق: مازن ماتأخرت

مازن: انا شقلت لك هااا؟ هذا وانتوا جاهزين بعد تعرفين اني مشغول

شوق: ماقلت لي مشغول

مازن: بنت عمك المصون وينها؟

شوق: نست الكارد حقها راحت تجيبه

مازن: نعععععععععم؟؟ انا مازن انتظر الانسه ريناد تشرف اخر زمن...

شوق: مازن مالها داعي العصبيه

مازن: مو معصب

شوق: ليه معصب فيك شئ مو عوايدك

مازن: شوق اسكتي قبل ماتشوفين شئ مايعجبك.....

طلعت ريناد وجات عينها بعينه ماتكر خافت لانه معصب بس اصطنعت البرود وركبت بهدوء....

ريناد: السلام عليكم

مازن, شوق: وعليكم السلام

ريناد: اسفه تأخرت

مازن(وهو يلف لها وراء): لاوالله انسه ريناد عسى بس لقيتي الكارد

ريناد(ببرود): طبعا والا ماكنت جيت

مازن: تردين علي بعد؟

ريناد: انت شفيك علي

مازن: من تكونين حتى ترفعين صوتك علي

ريناد: ريناد جاسم عندك مانع

شوق: ياجماعه صلوا عاالنبي وبلا فضايح قدام الناس

ريناد: ماتشوفين ولد خالتك مادري ايش فاكر نفسه

مازن: يكفي اني مازن ولد امي وابوي

ريناد: اسكت واللي يعافيك

مازن: اطلعي من السياره

انصدمت من كلمته وحولت نظرها لشوق اللي نزلت راسها وماحبت تتكلم لانها لو تكلمت راح يجيها كف منه...

ماقدرت تتحمل اكثر ونزلت من السياره ..دخلت البيت وهي تبكي وعلى طول لغرفتها.....حور وماهر نادوها بس ماردت عليهم....

مازن: يلا انتي بعد الحقي هاالطفله

شوق: مازن لاتغلط عليها

مازن: هي الغلطانه

شوق: عاالعموم مشكور يجي منك اكثر

نزلت وسكرت الباب بكل قوتها......

ودخلت البيت وشافت ماهر...

ماهر: شفيكم رجعتوا؟

شوق: ليش احنا رحنا حتى نرجع..

ماهر: شصار ليه ريناد تبكي

شوق: هاا ..لاماصار شئ وين حور

ماهر: صعدت وراها

صعدت حتى تتهرب من اسئلته ودخلت الغرفه.....

حور: جيتي والله جابك خير ايش صار

شوق: ماصار شئ

حور: كيف ماصار

شوق: تبين الصراحه مازن زفها وتهاوشوا

حور: مايسويها مازن

شوق: معصب اليوم الله يستر ليش

حور: الله يهديه خلاص ريناد حبيبتي لاتبكين ماصار شئ

ريناد: مغرور...على شنو شايف نفسه

شوق: هدي نفسه ريناد ولاتصيرين حساسه هاالكثر

ريناد: والله مابسكت عنه ان ماعلمته من تكون ريناد مابقاش انا

شوق,حور: هههههههههههه

ريناد: تفكرون امزح بتشوفون....

قامت عنهم شوق وطلعت وشوق جلست مكانها عاالسرير......

شوق: شرايك فيه جنتل مان هاا

ريناد: فااضيه انتي على فكره من زينه عاد لاجمال ولادلال

شوق: صحيح عصبيته تخرب عليه وغروره على خفيف لكنه تمام صدقيني

ريناد: اكره هاالانسان والله

شوق: لكنه وسيم صح؟

ريناد: اووووووووف شوق يفشل طيب

رن في هاالوقت جوال شوق وكان بشار المتصل

ريناد: ارفعيه مو ذي نغمه بشار؟

شوق: مابرد عليه

ريناد: حرام عليك اخوي بيجن

شوق: الا تعالي انا سمعت شئ بس مو متأكده منه واستحيت اسأل مازن جد راح كلم ابوي

ريناد: أي قاله عمي لما تخلص الجامعه خذها...لحظه انا بنزل شوي
طلعت وسكرت وراها الباب ...وقامت تفكر خطبني؟ ياااي وناسه بس خساره ماوافق ابوي....

قطع عليها الافكار صوت رنه المسج...

(( ياروحي انتي ياشوق ردي علي ))

(( لاتحلم ارد عليك ))

(( والله كسر الخواطر شين ))

(( انا ماكسرت خاطر حد يلا روح ))

(( وين اروح حبيبتي ...خلاص كفايه ليه انتي قاسيه كذا.....والله مااقدر اعيش دونك...احبك ))

لما شافت المسج غصبا عنها مالت له وابتسمت ...

(( انا اكثر...))

(( كفو والله بزوجتي ..))

(( مابعد اصير زوجتك....وين انت ؟ ))

(( عند غرفه ريناد شرايك ادخل ))

(( هههههه تحلم ))

(( ترى ازعل ))

(( اقول روح غرفتك احسن))

(( بعد قلبي والله شوق اروح وتجين وراي ؟ ))

(( ههههههههه دب مافيه يلا روووح قبل لااحد يجي ))

((ماابي اروح))

رمت الجوال وفتحت الباب شافته جالس عالكنبه الصغيره المقابل غرفه ريناد على طول

بشار: تعالي رجعيني الغرفه

شوق: هااااا

بشار: تعالي اذا تقدرين بس على شرط تدخليني بنفسه موافقه؟

نزلت راسها وهي مستحيه

بشار(وهو يروج لها ): ههههههه اموت في الجبانه...وحشتيني مووت

رن بهاالوقت جواله اخذت شوق حتى تشوف من المتصل ...مازن؟؟ ايش يبي بعد ...الله يستر

سحب من يدها الجوال ورفع

بشار: هلا وغلا......بخير وانت....والله؟ جد؟ وين؟؟........لا محمد مارجع من البحرين .....باالليل بيرجع.....الحين طيب......طييييب .....هههههههههه خلاص الحين بايووو

سكره وعطاها ظهره حتى بيدخل الغرفه بس نبره صوتها الجاده وقفته

شوق: على وين؟

بشار(وهو يحاول يضايقها): والله مو شغلك

شوق: عن البياخه

بشار: مو بياختي اخذتها منك ...

شوق: بشار وين بتروح؟

بشار: ارض الله الواسعه

شوق: وين بالتحديد؟

بشار: باالشرقيه بعدين تعالي متى بتكبرين انتي اووف اتركيني انا حر اروح المكان اللي ابيه

شوق(بعصبيه): باالطقاق الله معاك

بعد مادخل غرفه ريناد ضحك عليها ودخل غرفته يبدل.....رجعت ريناد اللي شافت ابوها تحت وجلست معاه شوق...شافت دموع على خذ شوق

ريناد: شفيك شوق؟

شوق: ولاشئ

ريناد: بشار زعلك؟

شوق: صارخ علي مايحبني ياريناد

ريناد: هههههههههه يمزح معاك ياخبله

شوق: لامايمزح

طلعت ريناد وراحت لغرفه بشار لقته يحط الجل بشعره

ريناد: ليه تصارخ عليها؟

بشار: بسم الله دقي الباب عاالاقل

ريناد: روح راضيها

بشار: ههههاااي ماتحلمش

ريناد: حرام تبكي

بشار: تمزحين جد؟ كنت امزح

ريناد: والله حرام روح راضيها

بشار: مو الحين لو ابي او ماهر يشوفوني مو حلوه باكلمها بعدين



انتظروني بالجزء القادم ........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنوتة

avatar

عدد الرسائل : 248
تاريخ التسجيل : 28/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الأربعاء يوليو 30, 2008 11:03 pm

شكرا كثير القصة مررة حلوة وان شاء الله تعجلين بالجزء الثاني Surprised
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أخر كلام
الاداره
الاداره
avatar

عدد الرسائل : 226
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الإثنين أغسطس 04, 2008 11:57 pm

ريناد

شوق

بشار


شخصيات في غاية الروعه


البرنسيسيه ننتظر الجزء القادم على احر من الجمر


لا تتأخر علينا

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الجمعة أغسطس 08, 2008 7:44 pm

بنوته

اخركلام

يعطيكم العافيه على المرور

وان شاء الله بنزل البقيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الجمعة أغسطس 08, 2008 8:05 pm

الجزء الثاني

الساعه 9 ونص رجعت شوق البيت ولقت محمد اخوها جالس لوحده باالصاله

شوق: محمد رجعت؟؟ متى؟

محمد: من شوي

شوق: غريبه ليش مانمت جالس من الصباح

محمد: وين يجيني النوم

سكتت لما تذكرت ماسأه اخوها اللي يحبها انخطبت

شوق: خلاص يامحمد البنت انخطبت

محمد:لا مو خلاص كيف بهاالسهوله توافق على غيري

شوق: انت ناسي ان عمها اجبرها

محمد: اه الله على الظالم....

شوق: انسى يامحمد سماح خلاص صارت لغيرك

كلماتها كانت مثل السكاكين بقلبه

محمد: بس بس ياشوق لاتعذبيني اكثر

شوق: مااقصد هاالشئ يامحمد بس هذا الواقع

محمد: تصبحين على خير...

تركها وراح لغرفه وهي زعلانه على حال اخوها........وحال سماح تذكر لما تعرفت عليها بأمر من محمد

سماح حلوه طيوبه تدخل القلب بسرعه محمد شافها مره باالصدفه في بيت صاحبه وطلعت بنت عمه....

حاول يتقرب منها بس هي عاطيته طناش...اتصل مره وهي رفعته حاول معاها بس عصبت عليه وسكرت الخط بوجهه

تعلق فيها اكثر وقال لشوق تتعرف عليها وباالفعل صار هاالشئ....

وتعلق سماح في محمد وحبته...بس للاسف جاء واحد واخذها

عمها وافق عليه لانه صاحبه رغم ان عمره 46 .....
رن جوالها ...لفت عاالناحيه الثانيه ..اوووف من الزعج اللي داق هاالوقت

ريناد: الو

شوق: نايمه ؟؟؟؟؟؟ قوووووووووومي

ريناد: اووووووف باي

شوق: قومي قومي قدامي بسرعه

ريناد: فيني النوم شوق بعدين

شوق: عازمتك على فطور

ريناد: ماابيك ولاابي فطورك

شوق: نص ساعه وانا عندك باي

رمت الجوال عاالطاوله ورجعت تنام..........

سمعت صوت حركه بغرفتها لفت شافته بشار شفل الاضواء وقام يلعب في اغراضها

ريناد: قص اللي يقص يدك ياحرامي

بشار: بل بل عليك من شوي كنتي نايمه

ريناد: ايش تبي تاخذ هاالمره بعد؟

بشار: من زين الاغراض عاد

ريناد: اطلع بره

بشار: قومي بنطلع

ريناد: وين؟

بشار: مسكين محمد متكدر قلنا بنطلع نغير جو بنروح ابن خلدون يلااا

ريناد: اوووووووف روحوا انتوا انا بنام

بشار: خبله الطلعه ماتسوى دونك

ريناد: من بيروح

بشار: كلنا يلا بسرعه قومي

استسلمت له وقامت.....

وفي السياره...

كان محمد يسوق السياره وجنبه بشار وراهم ريناد وشوق

ريناد: حطوا لنا اغاني

ريناد: فيروووز او عبدالحليم

بشار: هههههههههه مغبره

ريناد:انت اسكت

رن جوال شوق وكانت اختها حور متصله

شوق: هلا حور

حور: اهلين وينكم؟

شوق: لسه باالسياره ماوصلنا

حور: طيب اسمعي الليله خالتي ام مازن مسويه عزيمه

شوق: اووووه خلود من جات من لندن وهم كل يوم عزيمه علشانها

حور: تستاهل خلود المهم انا بطلع الحين يمكن ارجع العصر قولي لريناد اذا جات تتغدى

شوق: خلاص اجل برجع معاها

حور: يكون افضل حتى ماتجلس لوحدها والليل نروح سوا

شوق: خلاص تم..

حور: باي

شوق: باي

محمد: ايش تبي حور؟

شوق: تخبرني ان خالتي مسويه عزيمه الليله ريناد بتروح طبعا

سكتت ..اروح..طيب يمكن اشوف مازن لا لا ماابي اشوفه

ريناد: لا

طالعتها شوق بنص عين و تقربت منها وقالت لها في اذنها

شوق: ماراح يكون موجود

ريناد: اكيد؟

شوق: طبعا

وصلوا وعلى طول جلسوا يفطرون...

بشار: ليه خلود ماجات معاكم

محمد: جات امس من البحرين وطوالي نوووم وماصحت

بشار: اها الله يعينها..الا اقول

محمد: امممممم

بشار: دق عليك مازن اليوم؟

لما سمعت اسمه طالعت شوق على طول اللي مسكت نفسها حتى ماتضحك...

محمد: دق علي وقال انه جاي مع هبه

من سمعت انه جاي كرهت الساعه اللي قررت فيها تجي معاهم بس بعدين فكرت..ليش اقهر نفسي علشان واحد مايسوى ....انتبهت لشوق اللي داست على رجلها حتى محمد وبشار مايحسون بشئ.....

لفت شوق عاالناحيه الثانيه شافته يدخل من البوابه يدور يمين يسار..قامت وسحبت ريناد

محمد: هااا على وين

شوق: الحمام بنروح

بعد ماصاروا بعيد

ريناد: عمى عورتي يدي

شوق: يالخبله مزون وصل

لفت ريناد تلقائيا وراء وشافته مبتسم ويقرب من الطاوله

ريناد: اكره جدا...

شوق: ههههههه مايخالف يلا

مشوا ودخلوا محل احذيه انفصلوا عن بعض شوق كانت عند الاحذيه وريناد عند الصنادل

سحبت صندل اسود بس كعبه رفيع..جاء لها العامل في المحل وقال لها تجلس عاالكرسي لكنها عيت

وليش اجلس ماله داعي....نزلته عاالارض ولبسته وارتفعت...ابتسمت..هههههه اضحك اكيد رفيع مرره

وبما ان اللي لابسته برجلها الثانيه مو كعب حست بعدم توازن ...مدت يدها تمسك شئ بس مالقت غمضت عينها استعداد لتلقي الضربه القاضيه.....

لكن...يد لقفتها ..حتى تتأكد تلمستها فتحت عينها يد رجال لااااااااا

بعدت على طول ولفت....مين؟؟؟ ماااااااااازن؟ مستحيييييييييل

كيف دخل هنا؟ وليش جاي؟ وبأي حق يمسكني لا وانا الغبيه احط يدي عليه بعد حتى اتأكد ....

ريناد: انت كيف تسمح لنفسك؟

مازن(ببرود): الحمدلله عاالسلامه المفروض تحمدين ربك لولاي كان طحتي وقدام الناس ويضحكون عليك عاد

ريناد: ماحد يقدر او يتجرأ ويضحك علي

مازن: الشره مو عليك علي انا اللي رحمتك من هاالموقف المحرج لكن ماتستاهلين أي شئ مع احترامي...

طالعها باحتقار وطلع من المحل كان جاي يعطي شوق موبايلها اللي نسته عاالطاوله لانها قامت بسرعه محمد باالحمام وبشار في محل العطور وكان الاقرب لهم...

شوق(وهي تطالع الباب اللي طلع منه): شصار؟

ريناد(بعصبيه): ولاشئ

شوق: قصري حسك فضحتينا

طلعوا من المحل بعد ماحطت الصندل وجلست على جنب وهي تلهث من العصبيه

اووف موقف بايخ مرره انحطيت فيه..لو شخص ثاني غير مازن يمكن ابلعها لكنه مازن اللي حاط راسه براسي ...

شوق: شصار ريناد انا ماسمعت الا صراخكم شنو موقف وضحك مافهمت شئ

ريناد: انا اقولك باختصار كنت باطيح لولا السيد مازن تدارك الموقف ومسكني

شوق: هههههههه وبعدين

ريناد: بس هاوشته كيف يسمح لنفسه

شوق: احمدي ربك اصلا كان مستعجل بيطلع اكيد انتبه لك وجاء مسرع قبل ماتطيحين

سكتت يعني كانت عينه علي قبل مايطلع علشان كذا شافني ولاكنت باطيح لامن شاف ولا من درى

ابعدت هاالفكره من بالها بسرعه لمجرد انها تذكرت نظراته لها.....

ريناد: بس سمعني كلام مثل السم وعطاني نظره ايش اقولك...

شوق: تستاهلين يالخبله هذا مازن شنو ترفعين صوتك عليه احمدي ربك ماذبح هنا.....

ريناد: اووه زهقتيني مازن ومازن شين وقوي عين

شوق: ههههههههه

جاء لهم محمد مبتسم ...لما شافته ريناد ابتسمت له....

محمد: شفيهم الصبايا ؟؟

شوق: اه...لا سلامتك وين الباقي

محمد: في محل العطور...جاب لك مازن جوالك

شوق: ايوه

محمد: يلا نروح لهم

شوق: يلا

طول هاالوقت وهي تفكر..كيف انتقم منه وارد له الصاع صاعين عللي سواه هاالمغرور ..لازم اخليه يعرف اني مو حياالله ..اممممم...بس لقيتها مافي غير هاالحل .....

دخلوا المحل وكان بشار كالعاده ملعوز الهندي معاه ومازن واقف يختار عطر شافته ابتسمت حلوو ماحد جنبه

لما تأكدت ان محمد لاهي مع شوق وبشار مع الهندي راحت جنبه وسوت نفسها لقت العطر المناسب

لفت عليها وطالعها بنص عين

مازن: خير

ريناد: هااا مازن انت هنا والله ماانتبهت

مازن: لاااا؟

ريناد: أي والله

مازن : انسه ريناد على فكره هنا قسم العطور الرجاليه

سكتت واااي فشله هذا اللي ماحسبت حسابه...لكن...معليش

ريناد: أي عارفه تصدق حابه اشتري الى ابوي عطر جديد

سكتت وهو يطالعها مستغرب شفيها ذي قلبت علي؟ من ساعه تهاوشني ..الحين مبتسمع وتكلمني طبيعي

يمكن مجنونه؟ جايز !!!!!!

حتى تكمل الخطه استغلت نظرات مازن لها ولفت غرشه العطر ورشت وصار في عينه.....

تنهدت لما سمعت الرشه..اوووف انتهت الخطه...رفعت راسها له حتى تشوف النتايج وكأنها تستعد لدخول حرب عظيمه....

حط يده على عينه وبعصبيه

مازن: شنو انتي ماتشوفين عميه

ريناد(وهي تحط يدها على فمها ببرائه مصطنعه): اوووه سوري مازن باالغلط

سكتت لما شافت محمد وبشار وشوق جايين...

محمد: ايش صاير ؟ شفيك مازن؟

مازن: بنت عمك المصون رشت العطر بعيني

طالعت شوق ريناد وضحكوا الثنتين على شكل مازن

مازن: تضحكين مع وجهك انتي وياها....هين داوك عندي

طلع من المحل ولحقه بشار....

محمد: ليش سويتي كذا؟

ريناد: ماانتبهت

محمد: الله واكبر كيف عاد هذي

ريناد: هذا اللي صار

طلع ورا الشباب وشوق ضربت ريناد بخفه على راسها

ريناد: هههههه شرايك

شوق: كفو والله بنت عمي الذكيه....بس زودتيها...

ريناد: لازودتها ولانقصتها يستاهل اللي جاه حتى يعرف من انا.......

شوق: وين راحوا وتركونا

ريناد: يسعفون مازن ياحرااام

شوق: حرام ريناد خلاص كفايه اللي صار ترى ماراح يسكت عنك.....

ريناد: هاها مرره خفت منه اللي مايطوله بيده يواصله برجله وانا قدها

شوق: تحدي يعني؟

ريناد: وانا قد هاالتحدي وصدقيني هو الخسران في النهايه

شوق: مسكينه ماتعرفين مازن حركات اللعب هذي مستحيل تفوت عليه

ريناد: عاد انا قلت لك ماعلي منه ويلا نكمل شوبينغ

شوق: يلاااا

قبل ماتتحرك رن جوالها
شوق: اليوم الجوال ماراح يسكت اووه هذي خلود اكيد ملانه وبتقول ارجعوا....هلا خوخه(اسم الدلع)

خلود: هاااي شوشو .....وين انتي؟

شوق: باالسوق

خلود: أي نووو....اي مين (عارفه..انا اقصد)...وين باالضبط انا هنا

شوق: جد....ادخلي وبتشوفيني

خلود: اوكي باي

راحوا لعند البوابه وشافوا خلود حضنت ريناد وبعدها شوق

شوق: وحشتيني امس لما جيتي ماشفتك

خلود: نمت على طول تعبااانه اخبارك ريناد؟

ريناد: مشتاقه لك والله

خلود: وين الجايز؟

ريناد: يتسوقون الظاهر.....

خلود: يلا zara طول

شوق: ياحبها هاالبنت الى zara..

باالفعل دخلوا زار وكاالعاده كل وحده في جهه....

مروا من عند المحل وبشار انتبه لهم.......

بشار: اوووه الصبايا هنا

محمد: وين؟؟

بشار: في هاالمحل اووه هذي خلود جات بعد

محمد: أي والله اكيد ابوي جابها

دخلوا الشباب المحل ....بشار راح عند خلود لفت المسكينه الا ينط بوجهها....من خوفها رمت اللي عندها وحطت يدها على قلبها

محمد: الله يغربلك خلعت المسكينه...

بشار: حتى تتعود على اجواء العائله الكريمه

خلود: اوووو ماي جاد بشار....

بشار: خفتي؟

خلود: هههه يس

تجمعوا كلهم جنب بعض....

ريناد: حرام بشار خوفتها

بشار: ماعليك تتدلع

محمد: يلا نرجع

خلود: لا محمد.....ابي اتسوق

محمد: طيب شرايكم كلكم تروحون السياره وانا واختي نتسوق وبعدها نلف بها الدمام والخبر

خلود(بفرح): يسسسسس

شوق: لاوالله واحنا؟؟؟؟

مازن: انتي ماتملين من الطلعات يلا عن المصاخه البنت مالها الا بيتها

ريناد: شنو انت بتتحكم فيها

مازن: لو سمحتي لاتتدخلينا بيني وبين بنت خالتي

ريناد: اسفه

طلعت من المحل والدموع بعينها...راحت شوق مع محمد وراها....

محمد: اوووه بتبكي الحساسه

شوق: خلاص مو تفضحينا قدام الناس

ريناد: ايش تبون بعد بتحاسبوني لاني غلطت على الاخ مازن؟

محمد: شفيكم اليوم انتوا على بعض هو من جهه وانتي من جهه ماله داعي اللي تسوونه....

ريناد: هو الغلطان

محمد: هو غلطان بس هم انتي غلطانه ...وهو رد لك الصاع صاعين عللي سويته ...يلا امسحي دموعك....

ريناد: ابي ارجع البيت

محمد: اجل يلا.............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الجمعة أغسطس 08, 2008 8:17 pm

.***************************

في السياره لف محمد على اخته وابتسم....وحشتنا بصراحه كنا كل سنه نسافر لها لندن حتى نشوفها...

من سافرت مع خالتي والحياه هناك عاجبتها...الحين راحت البحرين تبكمل دراستها هناك....

مانشوفها كثير بحكم ظروف دراستها تنزل ايام الويك اند

وماباقي عليها الشئ كثير وتخلص.....

كانت خلود جميله ملامحها بريئه وهادئه مره...احلى شئ فيها لون عينها الرمادي اللي اخذته من امها...

كثير كانوا حابين يطلبون يدها بس لما يعرفون انها عايشه اغلب حياتها بلندن يتراجعوا....

الا واحد من شافها ماقدر ينساها..

ام ناصر: ياولدي خلود ماتنفع لك...

ناصر: يمه باموت ان مااخذتها

قال هاالجمله بصوت عالي سمعته اخته الكبيره سلمى وضحكت....

سلمى: يضرب الحب شو بيذل

ناصر: انتي اسكتي بدل ماتوقفين جنبي وتساعديني

سلمى: لهالدرجه الحب عامل عمايله

ناصر: ياسلمى ايش جمال اللي عليها اوووف عجيب مااقدر بصراحه

ام ناصر: لابارك الله فيك من ولد تتعزل في بنت الناس قدامي ماتستحي

ناصر: شسوي يمه مو قادر امسك نفسي

ام ناصر: ناصر هي كلمه وحده خلود ماتنفع لك...

ناصر: طيب ليش اعطيني سبب واحد

ام ناصر: انت عارف الاسباب زين اولا...توها راجعه من لندن واكيد ماخذه اطباع الغرب ...
خلاص اصلا ليش انا موجعه راسي وقاعده اكلمك ...لا يعني لا

قامت ام ناصر وصعدت غرفتها...جلس ناصر عاالكنبه بيأس راحت سلمى وجلست جنبه....

سلمى: الوالده معاها حق ياناصر....

ناصر: سلمى البنت مو مثل ماانتوا متصورين والله العضيم محترمه رغم انها عايشه كل عمرها في الغرب..انا هذاك اليوم لما شفتها والله استحت حتى ترفع عينها بعيني

سلمى: على اساس انك شفتها عن باب بيتهم يوم رحت تجيب اختك ساروه من عند اختها شوق

ناصر: هذي تصريفه ياشاطره لما سألتني الوالده كيف شفتها

سلمى(وهي تلف لناصر): جد؟ علمني باالللي صار باالتفصيل

ناصر: على شرط

سلمى: اللي هو؟

ناصر: تساعديني

سلمى: في الحالتين كنت بساعدك ان ماساعدت اخوي الوحيد من اساعد

ناصر: كفو والله سلوم حبيبتي

سلمى: سلوم بعينك قول يلا وخلصني

ناصر: اسمعي ياطويله العمر....يوم الخميس اللي راح تذكرين اختك ساره طلعت مع شوق صديقتها

سلمى: صح راحوا ستار بكس في ابن خلدون

ناصر: عليك نور طبعا دقت علي سوير وهي هناك وقالت مر علي ....

سلمى: طيب

ناصر: رحت ونزلت ادور اختك شفتها واقفه جنب شوق بس معاهم وحده شافتني على طول نزلت راسها...
شكيت قلت يمكن اخت شوق..وباالفعل طلعت اختها...سلمى ابيها البنت عاجبتني وبعدين انا اعرف اخوها محمد صاحبي من ايام المدرسه وهم تمام محترمين...

سلمى: أي هي حلوه لما رجعت من لندن رحنا زرناهم وجلست معانا ...

ناصر: كيف شفتيها؟

سلمى: حبوبه خفيفه دم

ناصر: ياويلي ويلاه بعد خفيفه دم.... سلمي ابيهااااااااااااااا

سلمى: ناصر حبيبي اصحى من افكارك واوهامك

ناصر: سلمى وعدتيني تساعديني

سلمى: وانا عند وعدي....بساعدك ناصر انت اخوي الوحيد...تدري هي ايش تدرس؟

ناصر: لا

سلمى: تدرس حاسب في البحرين

ناصر: اييه عارف انها باالبحرين سوير قالت لي بس مابقى شئ عليها

سلمى: أي قريب بتخلص....

سمعت في هاالوقت صوت ولدها الصغير يبكي

سلمى: انا باروح لودي قطع نفسه من البكي

ناصر: سلمى ...

سلمى: اممممممم

ناصر: اوعديني انك تساعديني

سلمى: اوعدك خلاص....

ابتسمت له وراحت...وهو ارتاح....

.....تحياتي
كانت شابكه عاالنت تكلم واحد من يومين ضايفها ...



حلى الشرقيه(ريناد): من انت؟



معذب البنات: واحد



حلى الشرقيه: ههه احلف على بالي بس وحده



معذب البنات: ياحليلك



حلى الشرقيه: لابجد من انت خاصه ان ايميلي جديد



سكت ايش اقول لها الحين...الصراحه انا شفته مكتوب على ورقه يوماروح الى ولد خالتي محمد اكيد وحده اللي يكلمهم من الشات على ماسنجره....



معذب البنات: باالغلط طلع معي



حلى الشرقيه: العب غيرها ياشاطر



معذب البنات: كل هذا الحين مو مهم....ضفتك ياستي واللي صار صار...



حلى الشرقيه: ليش حاط هاالنك نيم



معذب البنات: لاني اجنن والبنات يموتون علي لكن مثل مانتي عارفه مااعبرهم...



حلى الشرقيه: واااااي صدق مغرور



معذب البنات: شسوي بعمري الله خلقني كذا



حلى الشرقيه: ايش اسمك؟



معذب البنات: احمد...وانتي؟



حلى الشرقيه: الجوهره



معذب البنات: عاشت الاسامي...



سمعت صوت الجرس وعرفت ان شوق وصلت حتى يروحون بيت خالتها(ام مازن)



حلى الشرقيه: طيب احمد انا الحين استأذن



معذب البنات: افا على وين



حلى الشرقيه: لازم اطلع



معذب البنات: بتدخلين بعدين؟



حلى الشرقيه: طبعا الساعه 2 او 1



معذب البنات: اوكي تيك كير....بعد ماسكرت دخلت عليها شوق وهي معصبه...



شوق: شابكه عاالنت؟ صح بايخه يلا قومي البسي...كنتي تكلمي من؟



ريناد: واحد ضايفني ياشوق واسمه احمد ماعرف من وين جاب ايميلي



شوق: امممم ماعلينا منه المهم يلا قومي البسي...



ريناد: طيييب



شوق: انتظرك تحت



لبست بدله بنفسجيه وفلت شعرها وحطت شادو خفيف بنفسجي وكحل وجلوس ....



وهي بتنزل شافت اضواء غرفه ابوها مشغله ابتسمت ودخلت....



كان قاعد وراء المكتب وبيده ورقه ...راحت وحبته على راسه....



ابو ماهر: هلا رنوده وين رايحه



ريناد: نسيت يبه بيت خاله حور ام مازن



ابو ماهر: اييوه وشوق وصلت؟



ريناد: ايوه



ابو ماهر: ماسمعت والله صوت الجرس



ريناد: امممم اللي ماخذ عقلك يبه



ابوماهر: هههههههه من بعد امك مافي حد



ريناد: أي افتكرت بعد



ابو ماهر: يلا روحي تأخرتي عاالبنت



ريناد: خلاص يبه تبي شئ قبل ماروح؟



ابوماهر: سلامتك



نزلت وماكانت موجوده شوق باالصاله سألت الشغاله وقالت لها انها راحت السياره ...وصلوا وفتحت لهم الخادمه الباب....



شوق: هاااي سوكاتي



سوكاتي: هاااي شوق هاو ار يو؟



شوق: كويس



سوكاتي: مين هزا بنت حلو؟



شوق: كل مره تشوفينها تسألين يااختي احفظي شكلها ريناد



سوكاتي: يس يس ويلكم



شوق: ثانكس...



دخلوا وسلموا عاالكل بس هبه ماكانت موجوده......



ام محمد: تأخرتوا ياشوق



شوق: سبحت بس يمه ومريت على ريناد وجينا



جلسوا جنب بعض وقربت شوق تكلم ريناد في اذنها.....



شوق: الحمدلله ثقيله الدم مو هنا



ام مازن: حياالله اختي ام محمد



ام محمد: الله يحيك ياالغاليه



ام مازن: الا اخبار محمد؟



ام محمد: الحمدلله بس تاعب نفسه باالشركه والجامعه



ام مازن: الله يوفقه



ام محمد: هبه وينها؟



ام مازن: بغرفتها الحين تجي...



كملوا سوالفهم بعد ربع ساعه نزلت هبه وكانت زينتها مبالغ فيها جدا والمكياج غامق ولابسه بدله تنفع لعرس مو عزيمه عاديه...سلمت عليهم بغرور وجلست جنب امها....



ام محمد: الله الله ايش هاالحلاوه ياهبه والله عندك قمر يااختي واحنا مو عارفين



ام مازن: تسلمين والله ياام محمد ..تصدقين رغم انها تعبانه اليوم الا انها قالت بنزل بنفسي واسلم على خالتي ام محمد



ام محمد: كفو هذي البنت السنعه اجل ليش اقولك ابيها لولدي محمد...



نزلت هبه راسها بحياء مصطنع..وشوق انصدمت وطالعه هبه اللي متشققه من الفرحه لانها تموت اصلا في محمد...طالعت ريناد اللي كانت رده فعلها ماتقل عن شوق بشئ....



شوق: سمعتي اللي سمعته



ريناد: تخيلي محمد ياخذ هبه وااع ثقيله دم



شوق: مستحيل ياخذها



ريناد: الا اخباره مع سماح



شوق: على حطه يدك



ريناد: سماح مافي مثلها وتستاهل محمد مو هبه اللي ماتحب الا نفسها



شوق: تفكرين راح اسكت لهم والله هذي ماتصير مرت اخوي وبتشوفين



هاالوقت سمعوا حنحنه لبسوا شيلاتهم ودخل مازن تغطت ريناد على طول حتى مايعرفها خاصه انها كانت حاطه بعد مكياج خفيف....



مازن: السلام عليكم



الكل: وعليكم السلام



مازن: هلا خالتي شلونك يالغاليه



ام محمد: هلا ولدي مازن احنا بخير وانت ؟



مازن: تمام مرتاح ...شلونك خلود



خلود: تمام ياقاطع


انتظروني في الجزء القادم......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أخر كلام
الاداره
الاداره
avatar

عدد الرسائل : 226
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   السبت أغسطس 09, 2008 12:45 am

الف شكر على الجزئيين







لا هنتي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نوني

avatar

عدد الرسائل : 246
تاريخ التسجيل : 08/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   السبت أغسطس 09, 2008 9:15 am

مشكورة كثير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبدالرحمن

avatar

عدد الرسائل : 203
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الإثنين أغسطس 11, 2008 6:47 pm

مشكوورة على القصة Cool





تحياتي لك : عبدالرحمن ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الجمعة أغسطس 15, 2008 8:55 pm

اخر كلام

نوني

عبد الرحمن

يعطيكم الف عافيه على المرور

وان شاء الله انزل البقيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الجمعة أغسطس 15, 2008 9:01 pm

الجزء الثالث

مازن: هههههههه شنسوي بعد ...وانتي خالتي مانشوفك ولاشئ حشى ماتزورونا مثل قبل



ام محمد: تعرف ياولدي مسؤوليات البنات وخاصه هذي



واشرت على شوق



مازن: تعلميني عليها هاالدبه اعرفها اكثر منكم...



شوق: ياسلام انا دبه ياتمساح



الكل ماعدا ريناد: ههههههههه



مازن: وحور ليه ساكته كل هذا تفكرين في زوجك اتصل عليه؟



حور: ههههههههه لانك حاقرني وانا الاكبر مايصير ابدأ عليك باالسلام



مازن: حقك علي طيب



انتبه لوحده متغطيه من هذي ....لما لف شك ريناد يمكن...



مازن: انا اسمحولي شوي



هبه: من وين جاي؟



مازن: مقهى انترنت وبسبح حتى اطلع مره ثانيه



وهو يصعد عاالدرج قام يفكر ليه متغطيه عني؟ تستحي؟ ذي تستحي والله ماشفت بنت مثلها قويه عين ترادد اللي اكبر منها الله يهديها....



الساعه 12 رجعوا ....



ريناد: تصبحون على خير



ماهر,حور: وانتي من اهله....
كان جالس عاالكنبه بعد ماطلعت من الحمام حتى تبدل ملابسها جلست جنبه ...



حور: ايش اللي ملعوز ثوبك كذا ماهر؟




ماهر: هههه بنت واحد من الربع حليلها عمرها 3 سنوات من شافتني لزقت فيني وهي تاكل شكولاته




سكتت يوم شافت الفرحه بعين ماهر وهو يتكلم عن البنت....اه ياليت اقدر اسعدك ياماهر واجيب لك ولد....






نزلت راسها ....ماحست الا بيده ماسكه يدها بحنان....






ماهر: حبيبتي حور.....ليه كذا يعني؟






حور: لاني مو قادره اسعدك واجيب لك ولد






ماهر: سعادتي معاك ياحور






حور: ادري انك تقول هاالكلام حتى ماتضايقني وتزعلني....






ماهر: حور حبيبتي ابيك تفهمين شئ واحد سعادتي وانا بجنبك مالها مثيل مافي شئ يهمني بهاالدنيا غيرك..والولد ان ماجاء الحين بيجي يوم ويشرف صح او لا؟






حور: بس ياماهر






ماهر: لابس ولاشئ تبين تزعليني يعني؟






حور: لا






ماهر: اجل سكري عاالموضوع اللي مافي منه فايده..






حور: كيف مافي منه فايده ياماهر






ماهر: يوووه منك انتي شفيك اليوم ...






حور: مافيني شئ بس لازم نشوف حل






ماهر:ايش حله ياام العريف...






حور: نروح المستشفى نكشف






ماهر: اتوقع مافقدتي ذاكرتك للحين ..واتوقع رحنا المستشفى قبل شهرين وتذكرين ايش قال الدكتور






حور: فاكره قال مسأله وقت...بس خايفه ان العيب يطلع مني






ماهر: شفيك يقولك مسأله وقت....عارفه انك سخيفه بجد






قام وراح عند الباب






حور: وين رايح






ماهر:ستين داهيه....






طلع وسكر الباب بقوه...سمعت صوته ريناد اللي كانت في غرفتها وتسولف مع احمد عاالماسنجر...






معذب البنات: متى رجعتي






حلى الشرقيه: رجعت وشبكت على طول






معذب البنات: لهالدرجه تحبيني هههه






حلى الشرقيه: احمدوه وجع






احمد: هههههههههههه دبه...اقول جوجو






حلى الشرقيه: جوجو بعينك






احمد: ماعليه جوهره....احكي لي عن نفسك اكثر...






ريناد:اوكي اسمع






احمد: امممممممم






ريناد: انا امي توفت وعمري 10 سنوات هاالشئ اثر علي كثير وصدمني صدمه مالها مثيل ..بعدها بقيت سنتين دوم جالسه لوحدي ومااكلم حد ابوي مايأس مني سافر وياي الكويت لطبيب نفسي يقولون شاطر..ماحبيت المكان وجننته بس علشان نرجع وصحيح رجعنا السعوديه هربت لبيت عمي وبفضل الله ثم فضل عمي وبنت عمي وحتى مرة عمي حبوني كثير وانا اكثر...حبيت الحياه حسيت لسه فيها اشياء جميله...



طبعا ماانسى فضل اخوتي وخاصه اخوي الكبير ابوي الثالث من بعد ابوي وعمي ...






احمد: ايوه كملي






ريناد: سافرنا بعدها كندا شهرين لما رجعنا حسيت اني بنت جديده مشاعري واحاسيسي تجددت والظلام اللي كان داخلي تبدد ولله الحمد...






احمد: الحمدلله واسف يالجوهره خليتك تذكرين شئ نسيتيه من زمان وماكنتي حابه تذكرينه






ريناد: لاعادي احمد...وامي اصلا حتى لو ماتت وتركتني انا كل يوم قبل ماانام اضم صورتها لحظني واحس انها معاي وعايشه بقلبي اكلمها واكيد تسمعني....






كملت معاه سوالف لين تعبت واستأذنت منه وراحت لسريها وحضنت مخذتها ....

كان جالس مع زوجته وبته وعلى رجلها ولدها الصغير....

ام ناصر: ناصر شفيك انا قلت لك لااا

ابوناصر: ام ناصر لايصير راسك يابس هذا ولدك الوحيد كيف ماتبين سعادته

ام ناصر: سعادته مو مع خلود في الف وحده غيرها

سلمى: يمه تعرفين ناصر مايبي غيرها

ام ناصر: مايخالف اخطب له غيرها ومع الايام بيحبها وينساها واصلا ناصر مايرفض لي طلب

سلمى: يمه حبيبتي تعرفين ناصر زين حتى لو وافق على غيرها بداخله يتعذب

ابوناصر: وبعدين لاالبنت ولااهلها ينعابون...وابوها رجال تاجر وسمعته بين الناس طيبه

ام ناصر: كل هاالكلام مايقدر يأثر على رأي يبي غيرها مستعده ادور له لكن خلود لا

سلمى: يمه فكري شوي سعاده ناصر بين يدينك لاتخليه تعيس

ام ناصر: يلا تعيس بلا خرابيط ينسى

بعدها قامت ام ناصر للمطبخ وناصر كان واقف وراء باب الصاله الكبير ويسمع كلام امه حاول يتماسك حتى مايعصب ودخل الصاله بهدوء ..سلمت عرفت انه سمع كل شئ وقبل ماتتكلم تكلم هو...

ناصر: خليني انا ياسلمى بتكلم

ابو ناصر: ناصر...انت من متى هنا؟

ناصر: من اول ماتكلمتوا عن حياتي وقررت الوالده مصيري وانا ابد علي بس انفذ اوامرها حتى تكون مبسوطه

لكن...دامها ماتبي خلود مااقدر بعد اجبرها واتزوج بنت الناس وتتعذب معاي في شئ مالها ذنب فيه

سلمى: ناصر انت ماراح تاخذ غير خلود

ناصر: سلمى خلاص الوالده اصلا انهت الموضوع دامها مو موافقه براحتها تبون شئ؟

ابوناصر: على وين ياولدي؟

ناصر: بطلع اشم هواء

ابوناصر: انتبه لنفسك ولاتتأخر
شال شماغه وحطه عاالسيت اللي جنبه وحرك السياره وين اروح..الدنيا ضايقه علي...اه يالدنيا ليش تسوين فيني كذا..اللي مو قادر استوعبه اني عمري ماشفت بنت عجبتني مثل خلود يوم قررت اخطبها امي تعارض..اوووف معقوله كل شئ بيضيع وخلود بتضيع مني وتروح لواحد غيري.....لاااااااااا مستحيل ماراح اسكت....

بس ودي اشوفها ابي احس باالراحه ...اكيد برتاح لو شفتها..شفيني انا جنيت اكيد وكيف باشوفها....يلا خليني امر على بيتهم حتى لو ماشفتها عادي اهم شئ ازور دار الحبايب....

لف عااليسار وراح لبيتهم ماشاف حد عند الباب الا السايق اخذ لفه ولما رجع شافها وجنبها ابوها لابسه نظارتها الشمسيه ومبتسمه ....وقف شوي يطالعها بعدين حس على نفسه وقف بعيد شوي ولكن عيونه لازالت عليها...

ياالله تجنن وهي مبتسمه بس وين رايحه ...ركبت السياره ومشت....دقت في باله فكره الا اعرف وين بتروح ومشى وراهم وقفوا عند بيت ابو ماهر....بيت منو هذا بعد..يمكن تزور وحده من صاحباتها..بس في هاالوقت معقوووله

طلعت حور وهي متنقبه وركبت جنب خلود...قام يفكر اختها يمكن جايز بس مادري وين بيروحون...
مشى وراهم لين وصلوا لابن خلدون القريب اصلا من بيتهم...

استغرب ...ابن خلدون بعد..الظاهر بيصير مكان التقائنا الدائم...نزلت حور وراها خلود ودخلوا
نزل من السياره بعد ماترك كل اغراضه فيها من جوال وبوك ومااخذ الا المفتاح وبقى في يده لين دخل
دورها...وين راحت هذي..تلفت يمين ويسار اييييييييه هذي واقفه هناك..تكلم اختها وتبعد عنها وتدخل محل لوحدها واختها تروح الظاهر جهه الحمام....

استغل هاالفرصه ودخل وراها كانت تتفرج وهو يطالعها وسرحان فيها تحركت من مكانها وهو سرح بعيد في كلام امه وكيف مصممه انها تزوجه بكيفها وراحتها مشى وهو يفكر وصدم في شئ......طاح من يده المفتاح عاالارض...شال المفتاح وطالع اللي صدم فيه....ماتوقع خلوووووووود ...

طالعته وهي منحرجه وتراجعت خطوتين

خلود: اوووه سوووري

ناصر: ها...لا لا عاااادي عسى ماتعورتي بس

خلود: لا بسيطه

بقى مبتسم وهي كشرت شفته من قبل بس وين.....شايفه هاالملامح..ايييييييييييه هذا اخو ساره صديقه شووق

ابتعدت عنه وهي محتفظه بنظرته وابتسامته بنفسها.....وشافت حور قدامها وحتى تتهرب منه ومن الموقف المحرج....

خلود: ابي ارجع

حور: شنو؟؟؟؟؟؟؟؟مامدانا خلود

خلود(تحاول تخترع كذبه): حور بطني مو قادره

حور: الله والبطن اووووف يلا نرجع اخر مره اجي معاك

خلود: يلااااااااا

لفت لكن ماشافته اكيد راح ....طلعت من اختها وراحت وطول الطريق تفكر في الصدف اللي جمعتها فيه مرتين...

اما ناصر طاير من الوناااسه رجع البيت وصعد غرفته قبل مايشوف حد ويعكر عليه مزاجه...
سلمى كانت جالسه مع امها بغرفه الملابس....

سلمى: يمه فكري زين ارجوك مايتاهل ناصر

ام ناصر(وهي تكوي الثوب): مايحتاج

سلمى: ليش يمه راسك يابس

ام ناصر: اذا ابي مصلحة ناصر يصير راسي يابس

سلمى: مصلحته مع وحده يحبها ويبيها مو مع وحده مايدري عن هوا دارها

ام ناصر: ناصر انا اعرف له زين باكلمه وبقتنع اكيد

سلمى: بنشوووف

ام ناصر: ليش تكلميني بهااللهجه

سلمى: يممممه شفيها بعد لهجتي كل شئ مو عاجبك

ام ناصر: كل هاالعصبيه علشان بنت ابليس

سلمى: استغفر الله العضيم حراام يمه عليك هم ناس طيبين ماشفنا منهم الا كل خير ..لاتخليني يمه قلبك قاسي كذا

ام ناصر: سلمى ماراح تحبين ناصر اكثر مني طيب وقفلي عاالموضوع

سلمى: عاالعموم انا رايحه لولدي

ام ناصر: زوجك وينه ماشرف حضرته هاالاسبوع

سلمى: يمه تعرفين ظروف شغله باالرياض وماقدر ينزل هاالاسبوع عن اذنك....

لما طلعت سلمى 5 دقايق وطلعت هي وراها وراحت غرفه ناصر دخلت بدون ماتدق الباب لقته جالس على سريره وشكله سرحان

جلست مكانه وكلمته بهدوء....

ام ناصر: وين رحت ناصر

ناصر: اشم هواء يمه

ام ناصر: ناصر اسمعني يمه انا لما رفضت خلود ترى لمصلحتك انا اشوف ياحبيبي ياولدي اللي انت ماتشوفه انت عارف خلود تربت معظم عمرها باالغرب واكيد اخذت اطباعهم..واحنا ما.....

قاطعها بهدوء وبرود: يعني يمه؟

ام ناصر: اخطب لك غيرها واكيد مابترفض كلمه امك صح

ناصر(وهي يحس بموته قرب): مصممه يمه؟

ام ناصر: اكيد

ناصر: اجل ليش تاخذين راي سوي اللي تبينه....

ام ناصر: كفو والله بولدي ..خلاص من اليوم راح اخطب لك

ناصر: براحتك

ام ناصر: ماتبي تعرف مين العروس

ناصر(وهو يشوي ويصارخ بوجهه امه): مين يعني في غيرها بنت خالتي دينا

ام ناصر: طبعا بتعجبك انا متأكده باناصر....

ناصر(وهو يتوجهه لناحيه الدرج): انا باروح انام

ام ناصر(بفرح): نووووم العوافي ياناصر

انسدح على سريره والعبره خانقته ..ليش اللي ابيها صعب اخذها اه ياربي ساعدني مالي غيرك انت الوحيد العالم بللي في قبي..
دقت خلود على شوق بغرفتها فتحت لها وهي مبتسمه طالعت في يد خلود توقعت تشوف اكياااس كثيره لكن ماعندها الا كيستين

شوق: بس؟؟؟غريبه

خلود: تعالي معي الغرفه

سحبت اختها وراحت الغرفه.....طلعت من اول كيس فستان اسود

شوق: خلود...هذا اكيد مو قياسك

خلود: مو لي لاختي

شوق: جد امووووووواه

ضحكت خلود على بوسه شوق اللي باالهواء

سحبت خلود يد شوق وجلستها عاالسرير

خلود: ممكن ندردش مع بعض

شوق: اكيد

خلود: شوق حبيتي مره؟

تفاجأت من سؤال اختها بس حاولت ترسم ابتسامه طبيعيه

شوق: اممممممم ايه ..

شافت في عيون اختها نظره استفهام لهذا كملت...

.شوفي خلود انا فتحت عيني على بشار ولد عمي كنا اول شئ مثل الاخوان دوم نلعب مع بعض ونتناقر على اقل شئ لما كبرنا شوي وبشار صار باالثانوي لاحظت نظراته لي كانت غيييير تدرين بعدها ايش سوى ؟ راح كلم ابوه حتى يخطبني

خلود: ههههه جد؟؟؟

شوق: أي والله...قاله عمي انا اصلا ماابيك الا لشوق بس خلص جامعتك اول....ايييه مع الايام كلم عمي ابوي يعني على اساس اني خلاص لبشار ....ساعتها لما عرفت غيرت نظرتي له بديت احسه شئ تجاهه يزيد كل يووم وحبيته

ابتسمت خلود وطالعت المرايه وراء شوق وسرحت......

شوق: خلووود ليكون بس طحتي

خلود: نو ثينك

شوق:اتكلمي عربي خلاص ودعي حياة الغرب

خلود: أي كانت شوق

شوق: اعترفي خلود السالفه فيها انه...ليش ابتسمتي يوم سألتك

خلود: بيكوز أي ريممبر سم بيرسون (لاني تذكرت شخص معين )

شوق: من..؟؟

كانت بتقول اخو ساره لكن سكتت ......مشكله لو قلت مااضمن شوق ماتقول باالغلط لساره...لااااا معقوله ماتسويها شوق عقلها اكبر من كذا....

خلود: اخو ساره

فتحت شوق عينها عاالاخير

شوق: شنو؟؟؟؟ نصور الدينصور؟؟؟

خلود: ههههههههههههههههههههههههه

شوق: شفيك تضحكين بعد....وش اللي جابه على بالك؟؟

خلود: شفته اليوم باالسوق

شوق: جد؟؟؟؟؟؟ أي سوق رحتوا

خلود: ابن خلدون طبعا

شوق: يؤؤؤؤؤؤؤ....طيب وبعدين

قالت خلود كل شئ صار لها لشوق ....استغربت شوق تعرف ناصر زين بحكم صداقتها مع ساره...تعرف انه ابدا مايعبر البنات ولو حصل وصار له موقف مثل هذا ماراح يقول اكثر من كلمه اسف ويطلع....

غريبه....

شوق: يمكن معجب

خلود: هههههههههه افكورس نت

شوق: مادري والله عنكم.....

دق في هاالوقت محمد اخوهم الباب....ودخل

محمد: انتوا هني وانا ادور عليكم

شوق: تفضل محمد ليش واقف عاالباب

محمد: قوموا الوالده معصبه حدها.....صار لها ساعه تناديكم للغداء

خلود: اوكي ليتس جووو

نزلوا تحت وجلسوا مع امهم وابوهم

ام محمد: ساعه حتى تنزلوا

طالعت شوق خلود ونزلت راسها

محمد: خلاص يمه حبيبتي اتركيهم عنك

ام محمد: والله مافي الا محمد في بينكم مريحني مو انتي واختك

ابو محمد: افاااا بس ياالغاليه واحنا وين رحنا

ام محمد(ببتسامه): انتوا الاصل

شوق: ايييييوه ياعيني عاالحب يبه بذمتك انت لسه تحب امي؟

ابومحمد: طبعا هذي ام محمد الغاليه

شوق: يعني مامليت منها

ام محمد: شوق وجع بس اسكتي وكمل غداك

شوق: اهئ اهئ انا زعلت

خلود: ههههههههههههههههههه تعالي اراضيك

كملت خلود غذاها وجاء على بالها ناصر وابتسامته لها...ونظراته العميقه....

ماحست الا بماي على وجهها....

خلود: اووووو ماي جاد

ابو محمد: كذا يامهبوله خرعتي اختك

شوق: شوفها يبه سرحااانه في شنو الله العالم

ام محمد: اكيد في دراستها مو مثلكت تلفزيون وانترنت وسوق لكن الدراسه اخر همك مادري متى بتعقلين وتصيرين مراه ماتشوفين بنت خالتك هبه اش زينها فاهمه وعاقله....

شوق: اووووف يمه الف مره قلت لك لاتقارنيني فيها...من زينها عاد بايخه اكرهها

ام محمد: انا عاد ماعلي منك البنت عاجبتني خليها بس تخلص ثانويه واخطبها لمحمد...

غص باالاكل وشال كاس الماي وشرب...حرك نظره بين شوق اللي بانت عليها العصبيه وبين ملامح امه الهاديه......

محمد: ايش قلتي يمه

ام محمد: نخطبها لك ليش ماتبيها؟

محمد: مو مسأله ماابيها يمه هبه مثل خواتي شوق وحور وخلود وعمري مافكرت فيها كزوجه او ...

كان بيقول حبيبه لكنه غمض عينه وهو يتخيل صوره سماح قدامه واكيد الحين دموعها شلالات على خدها ....

ام محمد: يامحمد ناس كثير قالوا مثلك بس بعد الزواج تغير كل شئ

محمد: انا غير عن اذنكم

ترك الملعقه اللي كانت بيده وصعد غرفته وهو متضايق......

ابومحمد: كذا عكرتي مزاجه قال لك مايبيها يعني مايبيها ليش غصب يعني وبعدين انا اصلا ماابيها لولدي

شوق(بفرح): هيييييييييييييه عاااش ابووي

طالعتها امها بعصبيه خلتها تسكت وتنزل راسها

ام محمد: وليش ماتبيها لولدك ان شاء الله

ابومحمد: لاتسألين وخلاص قفلوا على هاالموضوع وحذاري حد منكم يضايق محمد بكلمه فاهمين

ام محمد(بنبره منخفضه): اللي تشوفه ياابو محمد....
جلس على سريره....وقام يفكر فيها..اه قد ايش احبك ياسماح..ليش خليتيني احبك وابتعدتي عني...ليييش...
كان وده يسمع صوتها كان راح يتصل على جوالها لكن تراجع...شنو جنيت انا...لو حد من اهلها سمعها وهي تتكلم...بس محتاج اسمع صوتها والحين باالذات.....راح ارسل لها مسج.....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنوتة

avatar

عدد الرسائل : 248
تاريخ التسجيل : 28/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الثلاثاء أغسطس 19, 2008 6:34 am

شكراا يا أحلى برنسيسة Razz

على الاجزاء الرائعة...الأول,الثاني,الثالث...


ننتظر الاجزاء القادمة و الرائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Lou!s Vu!tton
مجنون بك واعترف لك صرت مجنونك
مجنون بك واعترف لك صرت مجنونك
avatar

عدد الرسائل : 77
تاريخ التسجيل : 28/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الخميس أغسطس 21, 2008 7:27 am

يعطيـك الف الف عـآآآفيـه



ننتظـر القـآدم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الأحد أغسطس 24, 2008 3:12 am

بنوته

Lou!s Vu!tton

يعطيكم العافيه على المرور

وان شاء الله انزل البقيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الأحد أغسطس 24, 2008 3:15 am

الجزءالرابع

((سماح ....اخبارك؟؟ فاضيه ولامشغوله ))

لما وصلها المسج كانت بغرفتها ترتب اغراض عرسها والدمعه على خدها لما شافت المسج مسحت الدمعه وابتسمت وجلست عاالسرير ...رسلت له

((محمد؟؟؟؟ انا بخير وانت شلونك....فاضيه ليش ))

((سماح يعني ماحد معاك))

((انا لوحدي باالغرفه ))

بعد ماقرأ المسج رن جوالها استغربت لما دق....ترددت ترفعه اولا...لكن ماهان عليها تخليه ينتظر اكثر...

سماح: الووو

سكت محمد لما سمع صوتها...ايش اقول لها...اخبارك؟؟ اسألها عن اخبارها وانا عارفها زين ....صوتها رجعه لهذاك اليوم لما قالت له انها انخطبت ماعرف ايش يرد عليها وسكر السماعه بوجهها ومن يومها خلاص افترقوا ....

سماح: محمد انت معي؟

محمد: اه ايوه معاك عسى ماكنتي مشغوله وازعجتك

سماح: لاابد...اخبارك محمد

محمد: اخباري.....تعرفيها اكثر من أي حد ثاني كيف تسأليني هاالسؤال وانتي عارفه انك كسرتي قلبي ومشيتي...خليتيني احبك واحلم فيك ليل نهار بعدها يطلع كل شئ وهم عايش فيه....

سماح(بصياح): بس بس يامحمد..حرام عليك انت ماتحس تتوقع اني ممكن اخذ غيرك برضاي ....

ماعرفت تكمل لانها قامت تبكي

محمد: لاتبكين سماح.......اسف بس لساني فلت مني ...المهم انتي اخبارك واخبار تجهيزات العرس

سماح: ــــــــــ

محمد: سموحه انا اكلمك تسمعيني؟

سماح: معاك

محمد: ليش ساكته؟؟؟جاوبيني

سماح: امممممم اكذب عليك ان قلت به\خير لكن يلا الحمدلله على كل حال والتجهيزات تقريبا كل شئ تمام

محمد: الا اخبار زوجه عمك الملسونه عسى ماتضايقك

سماح(وهي تطالع الكدمات والضربات اللي برجلها ويدها): شقول لك محمد...لكن الشكوى لغير اللع مذله

محمد(بعصبيه): تطقك هاالذيبه لسه؟

سماح: امس بس تأخرت ربع ساعه باالسوق مع بنتها الا وتطقني طق حمدت ربي طلعت منه سالمه

محمد: لاحول ولاقوه الا بالله ..وانتي ليش ماتدافعين عن نفسك

سماح: ههههه ليش قصرت ضربتها برموت التلفزيون على عينها زين ماعميت والجزمه على راسها

محمد: هههههههههههه منتي هينه ياسماح....اه الله يوفقك ويسعدك

سماح: من قلبك

محمد: تبين الصراحه....من وراء قلبي ....عارف اني اناني لكن....القلب ومشاكله....

سماح: محمد..... مهما صار وافترقنا ...ابيك تحط شئ واحد في بالك اني ماراح احس باالسعاده الا وانا وياك

اعتصر قلبه باالالم كل شئ بينهم انعاد مثل الشريط قدام عينه....اه من الزمن الغدار....

سماح: محمد...وينك؟

محمد: معاك معاك حبيبتي .....

سماح(وهي منحرجه): اممم خلاص محمد لازم اسكر...

محمد: وين بتروحين؟

سماح: بطلع السوق

محمد: وين ومع مين؟

سماح: مع مرة عمي وين اممممممممم ماراح اقولك

محمد: تكفين سماح قولي لي وين رايحين

سماح: الواحه

محمد: اها اجل يلا مااعطلك.....انتبهي لنفسك زين

سماح: من عيوني مع السلامه

محمد: الله يسلمك

سكر وهو مبتسم.... اقدر اشوفها... بس عيب خلااااص هي صارت لغيري..اه لكن عناد فيه والله اشوفها هذي حبيبتي انا ..وهو خليه مو داري باالدنيا...يفتكر بيعيش سعيد مع وحده بعمر بنته...لكن لا انا اعرف سماح كيف تحبني واكيد ماراح يحس باالسعاده ويمكن يطلقها.....ساعتها تصير لي انا ......دقت في باله فكره وراح لشوق حتى يتفق معاها......

سكر من عند سماح وهو مبتسم دخلت عليه شوق وهو حاضن الجوال ومبتسم طالعته مستغربه تقول بخاطرها بسم الله اخوي الظاهر فيه جني

شوق(وهي تنط عاالسرير ): هيه محمد شفيك...جني؟ مريض؟
محمد: لابارك الله فيك شنو ماعندك اتيكيت يااختي دقي الباب قبل ماتدخلين
شوق: دقيته الف مره ولما مارديت دخلت ...شفيك حاضن الجوال ومبتسم لايكون تبي صوره
محمد(وهو يتنهد): اه ..احبهااااااا
شوق: من هي؟
محمد: انتي في غيرك يعني......اقول شوشو
شوق: شوشو؟؟؟ وراك شئ لكن مايخالف قووول
محمد: انتي مو زهقانه؟
شوق: الا زهقانه ونص روحي بتطلع من مكانها الحقني حمووووود
محمد: ههههااي حلووو شرايك اوديك الواحه مول
شوق: لاودني فؤاد سنتر
محمد: لاياخبله يمدحون الواحه يقولك واحد من الربع رايح مع خطيبته واش اغراض اخذتها فنااانه اخر صرعه
شوق: لااحلف انت بس محمد وراك شئ اعترف؟
محمد: لاوالله بوديك لله وفي الله
شوق: رغم اني مو مصدقه لكن يلا نروووح
محمد(وهو يحضن شوق): كفوو والله بأختي يلا قومي تجهزي
شوق: باقول لخلود تجي معانا
محمد: توها رايحه الظهر مع حور السوق....لكن يلا ماعليه اتحملكم
شوق: ثوااني واحنا جاهزين ...

............

بعد ماطلعت دخل الحمام حتى يسبح وتجهز....اما هي دخلت على خلود بغرفتها ولقتها تقرأ كتاب عن الادب الانجليزي شالته من يدها ورمته عاالارض...

خلود(وهي معصبه): شووووووووووووق
شوق: بلحمها وشحمها قومي يالخبله اخوك بيطلعنا
خلود: وييين؟
شوق: السووووووق وعلى حساااابه
خلود: relly ? (جد ؟ )
شوق: أي جد والله لاخلي هاالمشوار يطلع من عينه حمدوه الدب يفكر حركاته تمشي علي
خلود: يلاااااااا لانتأخر
شوق: يلاااا

.........

تجهزوا ونزلوا وقدامهم محمد الكاشخ ...شافتهم امهم وهي لابسه قفازات لانها تحب تعتني باالزرع في الحديقه...

ام محمد: هاااا على وين؟
محمد(وهو يطالع خواته): اه بعد وين السوق
ام محمد: انتوا ماتشبعون من السوق يلا كل وحده على غرفتها
خلود: مااامي بليييييز
شوق(وهي تقلد خلود بدلعها المعروف): ايييه ماااااميتوووو بليييز
خلود-شوق: هههههههههههههههه
ام محمد: صج ماتستحون حياتكم كلها ضحك ومسخره
شوق: يمممه ليش كله معصبه ابتسمي وهيصي الحيااه حلووه بس نفهمها
ام محمد: انتي جب ولاكلمه ويلا تراكم تعبتوا اخوكم من كثر هاالطلعات والمشاوير..
محمد: لا يمه تعبهم راحه هم خواتي مهما كان
قامت شوق تطالعه بنص عين تعرف انه يمثل ورااااااه انه ولكنه

راح لعند امه وحبها على راسها
محمد: يلا يمه علشان خاطري ياالغاليه هاالمره بس
ام محمد: علشان خاطرك بس يابو جاسم مرخوصين فمان الله
شوق: يمممه ابي فلوس
ام محمد: مو امس عطيتك 700 ريال وينهم
شوق: اه احم يمممه تسلفتهم خلود تعرفين راحت اليوم السوق مع حور
خلود: انا؟
شوق(وهي تدوس على رجل خلود): ايييه شنو نسيتي خوخه (اسم دلع خلود) ..يلا يممممممممه
ام محمد: على فكره انا هاالوضع كله مو عاجبني عنبوو تجلسون باالسوق اكثر من جلستكم في البيت مايصير عيب ..
محمد وهو يكلم نفسه عز الله راحت البنت ورجعت بعد
محمد: خلاص شوق انا اعطيك يلاا مشينا

...............

رفعت سماعه التلفون ودقت على صديقتها....
هبه: هلا وغلا
ورود: اهليييييين هلا بااقاطعه
هبه: انا ياالظالمه
ورود: أي لو ماانا ادق عليك ماتدقين
هبه: شسوي بعد اشغال الدنيا
ورود: اسكتي اللي يسمعك يقول فاتحه بيت وتربين عيال
هبه: ويييييييي بسم الله علي
ورود: بسم الله انا شقلت عاد
هبه: قالت اربي عيال والخدم وين راحوا
ورود: ايييه ماعلينا ....ماقلتي لي اخبار العزيمه اللي سويتوها
هبه: اممممممم عاديه
ورود: بنت خالتك العفريته شوق جات
هبه: أي مالت عليها وجات معاها بنت عمها رينادووه
ورود: وع وربي هاالبنت مااواطنها بعيشه الله
هبه: المشكله مفكره نفسها ملكه جمال
ورود: هبه ماتقدرين تنكرين انها جميله بصراحه
هبه: مو اجمل مني
ورود: مشكله الثقه الزايده
هبه: يحق لي صح ولا؟
ورود: الا صح..الا بغيت اقولك عن...
هبه(قاطعتها): عارفه عن حبيب القلب مازن
ورود: اخباره عسى ماشاف رينادوه لما جات
هبه: لاتغطت عنه استغربت
ورود: يووه ايش الطاري
هبه: مادري يمكن استحت منه
ورود: اهااااااااا
سمعت هبه دق عاالباب
هبه: اوكي ورود اكيد هذا مازن جاي باكلمك بعدين باي

سكرت وراحت فتحت الباب وصحيح كان مازن ....
مازن: هبه بسألك مفتاح سيارتي ماشفتيه
هبه: مفتاحك الا انت نسيته امس هنا
مازن: هااااتيه

فتحت الدرج وعطته اياه
هبه: وين رايح؟
مازن: بطلع مع بشار
هبه(بارتباك): اه اممممم غريبه محمد يروح معاكم
مازن: دقيت عليه قالت لي خالتي طالع مع شوق وخلود السوق
هبه: اهااااااااااا طيب

طلع وسكرت الباب وراه بقووه اوووووف جد مليت متى بس محمد يحس اني احبه وابيه لي....معقوله في وحده غيري بباله؟ لا مااظن ليش في وحده بجمااالي اكيد لاحظني بس مستحي..جاااايز...

.........................
كان يدورها مو محصلها شوق وخلود مشغولين باالتشري ...دزت اخوها من يدها
شوق: محمد شرايك في هاالبنطلون
محمد: هاااخ لاااااا مو حلو في احلى
لمحها وهي تدخل المحل اللي مجاور المحل اللي واقفين عنده

محمد: تعااااالي في هاالمحل اشكال احلى
دخلوا الثلاثه وشافها تختار بلوزات....ابتسم...هذي هي سماح ماتغيرت بحلاوتها ورقتها ونظراتها.....بس ضعفاااانه اكيد ماتاكل انا اوريها اذا رجعت.....
شاف مرت عمها تكلمها بعدها لفوا حتى يطلعون ..لما شافته جمدت مكانها ...هو ابتسم....مشت بسرعه ...يوم صارت جنبه ...همس لها.....(( حليااااانه))

كل هذا صار وشوق ماانتبهت لسماح ....وبعد ماخلصوا رجعوا البيت....

......................

ام ناصر كلمت اختها ام دينا على موضوع الخطوووبه وقالت لها انها بتاخذ رأي دينا وترد عليها في اقرب فرصه....

دينا: ماابيه
ام دينا: شنوووووووووو ليش عاد ناصر ماينعاب وبعدين هو ولد خالتك كيف ترفضيه
دينا: على عيني وعلى راسي ولد خالتي والنعم فيه لكن ماابيه
دينا بنت طيووبه وحلوه وتحب ناصر بس مثل الاخو لااكثر وتعرف عن سالفته مع خلود من سلمى القريبه منها مررره
ام دينا: يادينا فكري بعقل الولد ماينرد
دينا: مستحيل اغير رأي ناصر مثل اخوي يمه
ام دينا: طيب بعطيك مهله تفكرين
دينا: اوووه يمه ماراح اغير رأي خلاص ناصر ماابيه
ام دينا: براحتك يابنتي مااقدر اجبرك ....والله اني منحرجه كيف باقول لخالتك كيييييف

طلعت امها من الغرفه وهي على طول دقت على سلمى....

سلمى: هاااا بشري شصار كلمتك خالتي
دينا: اييييه ورفضت طبعا
سلمى: مشكوووره دينا ...
دينا: على شنو تشكريني ياسلمى ناصر مثل اخوي وان ماساعدته بساعد منو
سلمى: تسلمين والله عن اذنك باخبر ناصر ...
دينا: اوكي باي

طلعت لاخوها بغرفته وقالت له كل اللي صار....
ناصر: تتكلمين جد؟
سلمى: شفت اختك وافكارها
ناصر(بفرح): والله دينا مافي مثلها عمري ماراح انسى لها هاالجميل تتوقعين الحين ياسلمى خلاص كل العقبات اللي بطريقي انزاحت
سلمى: اتوقع ان شاء الله
ناصر: ياااااااااااااااااارب

..........................

طالع محمد ساعته 12 اكيد كل البيت نايييمين الحين..خلني ادق عليها اشوف اخبارها

سماح: الووو
محمد: هلا سماح
سماح: هلا محمد
محمد: نامت النسره؟
سماح: ههههه من زمان دجاجه
محمد: شلونك
سماح: الحمدلله على كل حال...محمد ليش...
قاطعها: لحظه...قبل كل شئ ليش ضعفاااانه مره سماح ماتاكلين
سماح:مالي نفس
محمد: ترى بزعل عليك مايصير صحتك اهم من كل شئ سماح لازم تهتمين بنفسك...
سماح: طيب ليش جيت
محمد: مشتاااق
سماح(وهي تتنهد): محمد خلاص لازم تنسى وانا انسى ومكالماتنا هذي مالها داعي
محمد (بعد صمت): ادري لكن مو بيدي واسف على ازعاجك
سماح: لازم اسكر الحين باي
محمد: باي

سكرت وحطت راسها عاالمخده وبكت.....اه ادري تحبني وانا احبك اكثر وتبيني لكن مابيدنا شئ نسويه..هذا حكم الظروف القاسيه علينا.....

اما محمد حط يدينه ورا راسه وهو منسدح ويطالع السقف.....صارت قاسيه معاي جافه وبارده....لكن معاها حق مكالماتنا غلط في غلط...خاصه انها على ذمه رجال غيري الحين...لازم انساها لاااااااازم.....

.....................
في اليوم اللي بعده خبرت ام دينا اختها برأي دينا ورفضها....عصبت ام ناصر ....كيف دينا ترفض ناااصر كييييف .....

راحت لناصر اللي كان جالس يشاهد تلفزيون وهو اصلا اذنه عند امه ..

ام ناصر: اممممم ناصر بغيتك في موضوع لكن ماابيك تزعل وتكدر خاطرك
ناصر(باستهبال): الا وهو ؟؟
ام ناصر: لاتزعل ياناصر لكن دينا رفضتك بس هذا ماينقص من قيمتك انت رجال والنعم فيك ودينا هي الخسرانه
ناصر: براحتها يمه هذي حياتها وهي حره فيها...
ام ناصر: واذا هي ماقبلت الف غيرها بتقبل اكييد
ناصر: يمه من بين الالف ماابي الا وحده...خلود
ام ناصر: اووف من جاب هذي طاريها الحين
ناصر: شنو؟؟؟؟؟؟ شقصدك يعني ماراح اخذها ماغيري رأيك من بعض رفض دينا
ام ناصر: لا

قام وراح غرفته وهو متضايق ...شافه ابوه وهو يدخل قام لحقه وجلس جنبه...
ناصر: يبه عرفت اللي صار دينا رفضتني والوالده شكلها بتخطب لي غيرها
ابو ناصر: لاتضايق عمرك ياولدي الزواج قسمه ونصيب
ناصر: انا متاكد نصيبي مع خلود ساعدني يبه.....
ابو ناصر: انا عارف انك تبي بنت ابو محمد وامك رافضه لكن دامي حي ..مافي حد بيوقف في طريق هاالزواج
ناصر: والوالده؟
ابو ناصر: خلها علي امك...اليوم ان شاء الله بتسمع الاخبار اللي تفرحك
ناصر(وهو يحب راس ابوه الطيب): الله لايخليني منك ياابو ناصر قول امين
ابوناصر: ههههه لكن عندي شئط
ناصر: اللي هو ؟ تدلل كلي لك
ابوناصر: عرسي وعرسك بيوم واحد
ناصر: شنو شنو بتعرس على امي حاشا وكلا
ابوناصر: هههههههه شفيك تخبلت انا وحده وياللله متحملها اقوم اجيب لي عله ثانيه علشان عاالعصفوريه
ناصر: ههههههههه لاخلى ولاعدم منك ياالغالي...

...................

بعد ماخلصت ريناد غداء شبكت عاالنت ولقت معذب البنات (احمد) اون لاين...

حلى الشرقيه: هاااااااااااااااااااي دب
معذب البنات: الجوهره؟ هلا وغلا..تو مانور الماسنجر
حلى الشرقيه: هههههه النور نووورك اخبارك
معذب البنات: والله تماااااام عال العال مرتااااح
حلى الشرقيه:اوبش اوبش
معذب البنات: ههههههههههههه دبه
حلى الشرقيه: طالعه عليك
معذب البنات: تغديتي؟
حلى الشرقيه: أي والله
معذب البنات: هني وعافيه
حلى الشرقيه: الله يعافيك

كملوا سوالفهم الى قرابه الساعتين ماحست ولاهو حس باالوقت وقطع عليها سوالفها صوت جوالها يرن وكان بشار المتصل.....

بشار: الو ريناد
ريناد: بيشو بغيت شئ؟
بشار: خبله ليش شاغله خط البيت يلا فصلي النت
ريناد: ماااااااااااااافيه يلا باي
بشار: تعااااالي باقولك شئ
ريناد: قول بسرررعه
بشار: روحي غرفتي افتحي الدرج اللي جنب السرير بتلاقين ظرف بني جهزيه بامر اخذه الحين
ريناد: انزين باي

رجعت لاحمد عاالماسنجر

حلى الشرقيه: باااااااااااااااك
معذب البنات: احلى باك هلا وغلا وين رحتي جوجو؟
حلى الشرقيه: جوجو....مو حلو وااااع اختار غيره
معذب البنات: ههههههههه احمدي ربك دلعك..وين رحتي
حلى الشرقيه: اكلم اخوي الغثه
معذب البنات: كم عمره
حلى الشرقيه: مااذكر هههههههههههههههه
معذب البنات: الله يهديك هههه
حلى الشرقيه:يلا احمدووه الحين بطلع
معذب البنات: افااااا جوجو بدري
حلى الشرقيه: طالع ساعتك.....ساعتين من المسخره والسوالف والضحك المتواصل
معذب البنات: والله؟ بسرررررررررررعه اوووف خليك عاد
حلى الشرقيه : ماعليش احمد الجايات اكثر من الرايحات....
معذب البنات: بتدخلين الليل؟
حلى الشرقيه: اكيد ولو الساعه 12
معذب: خلاص دووبه يلا روحي
حلى الشرقيه: بايبعد ماسكرت اللاب توب دخل عليها بشار وهو معصب

بشار(وهو يصارخ): انا ايش قلت لك....
ريناد(وهي خايفه): هااااا
بشار: انا مو قلت لك جيبي الظرف وانزلي حتى امر اخذه
ريناد: توني كنت باقوم

دخل عليهم اخوهم الكبير ماهر وسكتهم بنظراته....
ماهر: خيييير ليش صراخك واصل اخر الدنيا
بشار: اختك البايخه بعد ماتعرفها
ريناد: انا ماسويت شئ
بشار: اذا الكبار تكلموا انتي تسكتي فاهمه
ماهر: بس انت ولاكلمه .....ريناد فهميني ايش صار
ريناد: اتصل قال جيبي لي ظرف بغرفتي توني باقوم الا يدخل معصب...
بشار: 10 دقايق حتى تقومي اظن كفااايه
ماهر: انت ليش تهاوشها على شئ مايسوى
بشار: اطلع عنكم ابرك لي

بعد ماطلع بشار وراه طلع ماهر وسكر الباب....رمت نفسها عاالسرير وهي مبتسمه.....وتفكر في احمد...وناسه السوالف معاه الوقت يمر بسرررعه...الله يصبرني لليل ....

.................................

وهم طالعين من المسجد لصلاه المغرب شافها فرصه حتى يكلم ابوه....

ناصر: اقول يبه
ابو ناصر: هلا
ناصر: اممممممممم ايش صار على موضوعي
ابوناصر: أي موضوع
ناصر: يبه شفيك تنسى بسرعه موضوعي اللي خبري خبرك
ابوناصر: ايييييه كلمت امك
ناصر: وايش قالت؟
ابوناصر: ناصر ياولدي الزواج قسمه ونصيب والظاهر مالك نصيب فيها
ناصر: كييييييييف يبه البنت انا ابيها
ابوناصر: واللي تبيها بتاخذها

ماصدق لف على ابوه...
ناصر: ارجوك يبه لاتمزح معاي
ابوناصر: هههههههه ماامزح خلاص امك موافقه
حب راس ابوه 3 مرات
ابوناصر: عورت راسي خلااص
ناصر: احبك يبه
ابوناصر: هههههههه ارتحت الحين؟
ناصر: اكييييج متى بنخطبها
ابوناصر: مسرع ..عين من الله خير والاسبوع الجاي يصير خير
ناصر: اسبوع؟؟؟كثير يبه خليها بكره
ابوناصر: الحين صبرت هاالمده مو قادر تصبر اسبوع
ناصر: لاتحرجني يبببه خلاص بكره علشاني
ابوناصر:هههههههه تم بكره ان شاء الله

في اليوم اللي بعده راح ناصر وابوه يخطبون خلود ومحمد اتفاجأ لان ناصر صاحبه لما كانوا باالمدرسه ورجال ماينرد راح لاخته على اساس اقرب لها من ابوه وقال لها ....

تفاجأت وسكتت
محمد: شرايك؟؟؟
خلود: مادري
محمد: موافقه او لا؟
خلود: بهاالسرعه ...؟ خلوني افكر
محمد: خلود ترى ناصر صاحبي وصدقيني بترتاحين وياه
خلود: كيف شكله؟
محمد: ههههههههههههه اه منكم يالبنات اهم شئ عندكم الشكل تعالي معي الغرفه اذكر ان عندي صور من ايام المدرسه كنا برحله....

راح معاها وطلع البوم كبير ودور عاالصوره وباالموت حصلها سحبها كان فيها 4 شباب وناصر صاير عند الطرف....

محمد: هذا هو ناصر
حط صبعه عليه انصدمت خلود........مستحيييييل هذا هو نفسه...كييييييف؟؟
محمد: شرايك فيه؟ وسيم صح؟

ابتسمت بارتباك من الصدمه ومن كلام اخوها ....وماعرفت ايش تقول...
خلود: باروح غرفتي
محمد: هههههههههه مستحيه يعني ..عاالعموم فكري في الموضوع وخذي راحتك وتأكدي ماحد بيغصبك عليه ياخلود حتى لو كان صاحبي ويعز علي اني ارفضه......
خلود: اوكي...

طلعت من عند محمد وراحت على طول غرفه شوق وقالت لها كل السالفه....
شوق: تكذبين؟؟؟ اخو سوير؟؟؟؟ هو نفسه؟؟ كيييييييييف؟
خلود: مادري
شوق: في الموضوع انه ...كيف تشوفينه مرتين اوكي الاولى مو صدفه جاي لساره والثانيه اكيد صدفه والحين يجي يخطبك.......معقوله عجبتيه وقال لأهله ولابس كذا خطوبه عاديه تقليديه ...
خلود: مادري شوق انا بجد محتاره......وساره ماقلت لك شئ
شوق: تعرفين ان علاقتي فيها يعني مو مررره ولاقالت لي شئ...
خلود: او ماي جاد.....اوكي والحين؟
شوق: اممممممم ماعلينا الحين من كل هذا انتي تبيه؟
خلود: مادري مافكرت
شوق: على ماما يابابا......مو هذاك اليوم تتكلمين عنه وفرحانه
خلود: ــــــــــــــــــــــــــ
شوق: خذيه خوخه والله وناسه ناصر محترم وخفيف دم
خلود: وانتي شدراك؟
شوق: يؤؤؤ اشوفه اذا رحت لساره ومره رجعت معاها من المدرسه ويسولف وينكت مرره تمام
خلود:افكر لازم....

...............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الأحد أغسطس 24, 2008 3:21 am

بعد اسبوع ردوا خبر لأبو ناصر ان خلود موافقه وناصر طبعا طااااار من الوناسه.....
اليوم ملكه خلود على ناصر والكل جاهز ومتحضر....في غرفه خلود...الكوافيره تسوي اللمسات الاخيره على مكياج خلود..وساره واقفه جنب شوق وريناد....وحور وسلمى جالسين جنب بعض.....

خلود: حور شرايك حلوه؟
لفت حور لخلود اللي قامت من الكرسي وقربت منها....
حور: تهبلين مو بس حلوه....
سلمى: وريني...الله الله مسكين اخوي الله يعين قلبه الليله....
استحت وحتى تتهرب سحبت ثوبها وراحت غرفه شوق حتى تلبسه....وكان بيج ...وفيه ورده بيضاء عند الخصر مع شوي حركات من تحت....كان صحيح بسيط لكن مفصل عليها ......

نزلت جنب حور بعد ساعه الا ربع وهي خايفه من كثرة الناس جات لعند ام ناصر اللي طالعتها بتفحص من فوق لتحت تجاهلت خلود النظرات وحبتها على راسها وجلست على كرسي منفرد.....

بعد ماتمت الملكه امتنع ناصر انه يدخل ويلبسها الشبكه وطلب انهم يدخلوها عليه حتى ياخذ راحته اكثر....
وبالفعل دخلت لما شافها وقف يطالعها بفرح وهو مو مصدق.....
دزرتها سلمى وهي تضحك وساعدت ناصر ولبسوها الشبكه......
كانت بتطلع بس سحبها
ناصر: لاياقلبي مو بهاالسرعه
طالعته بخوف وترجي...
سلمى: لاتمووت علينا اتركها ...حبيبتي خلود اجلسي شوي...انا باروح اجيب لكم عصير وراجعه

بعد ماطلعت سلمى جلست خلود وعينها بهاالارض على كنبه بعيده عنه...

ناصر: ههههههههه ليش انا باكلك
خلود: ـــــــــــــــ
ناصر: ولاتعرفين تحكين بعد؟؟؟ خوش
رفعت راسها وهي معصبه منه....وضحك على شكلهااااا رقام جلس جنبها...........
ناصر: شلونك خلود
خلود: الحمدلله
ناصر: والله زين هذا انتي تعرفين تحكين عربي مو مثل ماسمعت
عصبت كره ثانيه وعطته ظهرها .....
ناصر: هههههههههههههه خلاص ماقلنا شئ نمزح
خلود(وهي تلف له): هذا مزحك؟؟؟ مو حلو
ناصر: ههههههههههههه كل شئ مقبول منك ياحلو
ابتسمت له ونزلت راسها.....
ناصر(وهو يمسك يد خلود): ياعمري انا هاالابتسامه......اه خلود ماتتصورين فرحتي فيك واخير صرتي لي....

دخلوا بهاالوقت شوق وراها ساره وسلمى اللي شايله العصير......
شوق: اوووووووه شهاالحب يااخي لاتموت علينا نبتلش فيك
ناصر: اوووووووه الثلاثي الموح وصل ايش جابكم
ساره: نشاركككم في الفرحه
ناصر: الله والفرحه عاد مامداني اتكلم مع خطيبتي
شوق: بتجيك الايام وبتشبع منها
ناصر(وهو يطالع خلود): حد يشبع من القمر......
سلمى: والله تعرف تغازل ياخوي وين كنت خاش هاالمواهب عنا؟
ناصر: اه خاشها بقلبي والحين شفت القمر ماقدر امسك نفسي اكثر
هني خلود خلاص شوي وتموووت ودها تذبحه على عاالغزل طلعت بسرعه من المجلس وشافت امها وحضنتها ....وبكت طبعا....

ام محمد: لاتبكين ياقلبي خلاص امسحي دموعك....
خلود: يممممممممممه ماابي اتزوج ابي اجلس معاكم
ام محمد: ههههههههه خلود ماحد اجبرك عليه انتي وافقتي والحين غيرتي رايك ....
خلود: بتوحشوووني
ام محمد: اللي يسمعك يقول اليوم عرسك....خزني هاالدموع لهذاك اليوم
خلود: هههههههههه
ام محمد: يلا حبيبي روحي اجلسي باالصاله معاهم......
راحت خلود وجلست جنب حور وباقي البنات طلعوا من المجلس وجاوا وراء خلود..........
حور: هايالعروس بشري
ابتسمت خلود ونزلت راسها
هبه: عسى بس عجبتيه
شوق: الناس تقول عسى عجبك مو عجبتيه لان لو ماكان مقتنع فيها مااخذها فديته ناصر يموت على اختي
هبه: ليش يعرفها قبل مايخطبها
الكل سكت من جمله هبه بس شوق شقرديه طبعا وانقذت الموقف.......
شوق: هههههههههههههههههه لاتضحكيني حد مايتمنى ظفر من اختي الكل يموت عليها بس صارت من نصيب ناصر....
سلمى: ايه ماعلينا......الا بسألك خلود متى ناوين عالعرس.....
خلود: مادري
سلمى: كم باقي على دراستك: باقي علي كورسين بس بوقف
حور: لييييييييييييييييييش خلود؟
خلود: تبون الصراحه ملييييييييت ...خلاص
شوق: حرام خوخه ماباقي عليك شئ ...
خلود: صدقيني ماراح اعديهم ...بنشغل
ام محمد: صح معاها حق بنتي بتنشغل باالعرس وبعدين زوجها وين تقدر على مشاوير البحرين
جات بهاالوقت ام مازن وجنبها ام ناصر.....
هبه: وين كنتي يمه؟
ام مازن: كنا باالمطبخ .....
ام محمد: اخبار دراستك حبيبتي هبه؟
لفت هبه على ام محمد وهي مبسوطه من اهتمامها فيها ....
هبه: الحمدلله كل شئ تمام
ام محمد: يلا شدي حيلك يابيتي قدامك حياه ثانيه تنتظرك
عرفت هبه انها تقصد خطوبتها من محمد وفرحت........
رن في هالوقت جوال سلمى وكان ناصر يقول لها تطلع له بره تاخذ شويه اغراض وهدايا جايبهم لخلود.....
عطت امها ولدها الصغير ...
سلمى: شوق تعالي حبيبتي ابيك تساعديني
ريناد: ماتبون أي مساعده
سلمى: ريناد تعالي الا وين سوير
ام ناصر: مادري عنها وين راحت....
سلمى: طيب خلاص يلا
لبسوا عبايتهم وطبعا سلمى ماتغطت على اساس عند الباب السياره........
كانت سلمى تسولف مع ناصر....لفت ريناد لشوق حستها تطالعها وبعينها كلام قربت منها وكلمتها في اذنها
ريناد: شفيييك؟
شوق: ههههههههه شوفيه هناك
لفت ريناد ...شافت مازن موقف سيارته وبيطلع جات عينه بعين ريناد استحت ولفت لشوق...
ريناد: مااطيقه اوووووف
شوق: هههههههههه وناااااااسه اموت في هواشكم مع بعض
ريناد: خبله....
شوق: بس شرايك فيه وهو لابس الشماغ والثوب؟ يجنن هاااا
ريناد: لوووووعه ويفشل
ناصر: انتوا ادخلوا وحطوا هاالاغراض بغرفتها ونادوا الخادمه تاخذ الباقي
سلمى: طيب
دخلت شوق وسلمى معاها وبقت ريناد...
ريناد: خلصوا الاغراض ناصر
ناصر: لا فيه علبه بس شوي كبيره ماتقدرين عليها
مازن كان يدور جواله في السياره ومو لاقيه زهق وقفل السياره وتوجه لهم ........
مازن: مرحبا
ناصر: مراااااااحب اخونا شفيك ساعه تحوس بسيارتك
مازن: جوالي ضايع مو لاقيه
ريناد: ناصر اعطيني العلبه يلا
مازن(حتى يعصب ريناد): هلا بطويله اللسان كيفك
لفت له وناظرته باحتقار ومشت بغرور وثقه......
ناصر: هيييييييييه الحق عليها اخذت العلبه وانحاشت والله لو تطيح اذبحك واذبحها
مازن: هههههههههههههاي اوكي.....
كانت تمشي بطئ مو عارفه من فستانها الطويل تخاف تطيح منه.......
قرب منها مازن وفتح الباب لها........

دخلت بعد ماابتسمت له ابتسامه شكر ورد لها الابتسامه ودخلوا .....
مازن: هاتي العلبه عنك
ريناد: لامشكور مافي داعي
مازن: عن الدلع ويلا جيبيها .....ايش فيها
فتحها شوي على جنب وشاف شكولاته من باتشي
مازن: اممممممممممممم شكولاته باتشي ياسلااااام
مد يده علشان ياخذ وحده وهي بحركه اليه ضربته عليها.........بدون قصد
استغرب من حركتها ....وهي نفس الشئ ...
ريناد: اوووه اسفع مازن بس....
قاطعها: امشيها لك هاالمره بس لاتعيديها
ريناد: ياسلام لو عدتها يعني ايش بيصير.....
مازن: والله مادري على حسب مزاجي هذيك اللحظه....
حطت العلبه على جنب وكانت بتضربه على يده بس مسك يدها وسحبها ............
صارت قريبه منه وعينها بعينه....تنفست بصعوبه......عيونه شئ من الخيال.....شئ ماحد يقدر يوصفه....
نظراته سيوف ماحد يقدر يقاومهم.....بصراااااااااحه وسيم....
توترت وسحبت يدها ...شالت العلبه ودخلت.....
ركبت لغرفه خلود حطت العلبه على السرير وجلست........
مستحيل اللي صار......ياربي شصار لي يوم مسكني..ادري بدون قصد مجرد دعابه منه....ماتوقعت بتأثر كذا....
قلبي قام يدق طبووول ....اووووف مني ليش كذا سويت...اكيد حس علي وهو طبعا مغرور اكيد بيظن فيني ظنووون...بس صدقت شوق يوم قالت عنه وسيييييييييييم..اووف اعليه عيووون ياربييي منه هاالمزون.....
ضربت راسها على خفيف وضحكت....جنيت الظاهر......شعلي منه اقوم انزل احسن....

.............
كان لسه واقف مكانه ويده على نفس الوضعيه....مسكتها صار قريبه مني..اقرب من أي شئ حولنا...عينها بعيني
اش قد حلوووه طالعه اليوم...بس هي كل يوم حلود....بصراحه مااقدر انكر هاالشئ ريناد حلوه وجهها بيبي فيس...
ياترى حست باللي حسيته يوم مسكتها.....مااظن هاالمغرور الملسونه تحس؟؟؟ ليش فيها قلب يحس....
الله يهديها وتعقل ...............
دخل مجلس الرجال وهو سرحان باالموقف......بس حاول يرجع طبيعي حتى ماحد يحس عليه....
بشار: اقول عمي
ابوناصر: هلا
بشار: بما ان صرنا قرايب الحين ماعندك بنت تزوجني اياها
محمد: هههههههه تسمعك خطيبتك ....
بشار: انت اسكت بس .....هاعمي شقلت
ابوماهر: استح ياولد عيييب عندك بنت عمك
بشار: مايخاف ثنتين يبه مايضر صح
وغمز لابوه اللي ضحك عليه
ابوناصر: ياريت ياولدي ماعندي الا وحده واكبر منك معرسه
بشار: وين زوجها ماجاء معاكم
ابوناصر: يشتغل باالرياض ومايجي دائما....
بشار: اهاااا...
ابومحمد: ناصر ياولدي
ناصر: هلاعمي
ابومحمد: ابيك بكلمه راس تعال....
قام مع عمه وتركوهم.......
حس مازن انه متضايق اووووف خلاص ليش صورتها مو راضيه تفارق هاالمخ اووووف مالت عليك خبل انا افكر بوحده ملسونه مثلها.....الحين تسبني ولاعلى بالها اروح البيت احسن لي اهم شئ اكون بعيد عن المكان اللي هي فيه......
مازن: يلا ياجماعه انا استأذن الحين
محمد: افااااااااااا مزون ليش مستعجل
مازن: نعسان
بشار: هههههههههههههههههههههه خلي الدجاج ينام يامحمد
مازن: شغلك عني بعدين الحين ماقدر عليك نعسان
بشار: ههههههه عينك بعيني خااااااايف
محمد: اسكت عنه مازن بالع راديوا هذا مايسكت حشششششششى فاتح اذاعه انت
بشار: كيفي سعودي
ابو ماهر: هههههههههه خلاص بشار اعقل
بشار: يبه باعيش حياتي
ابوناصر: خلووووه ماعليك منهم
بشار: والله انك احبك ياعمي ودخلت قلبي تفهمني وانا الشقردي....
مازن: يلا ياجماعه الف مبروك واسف والله بس لازم اروح
ابوماهر: الله معاك ياولدي وسلم عاالاهل
مازن: يوصل ان شاء اللله مع السلامه........
طول الطريق وهو ساكت وشوق ويذبح نفسه من هاالافكار...هبه وامه يحاولون يكلموه بس يرد عليهم بأجابات مختصره....

دخل غرفته وجلس عاالسرير...اوووووه من تكون حتى اشغل نفسي فيها..بذبحها رينادوووه هاالخبله...جات على باله بهااللحظه الجوهره باالنت...ياسلام اكيييد شابكه خليني ادخل النت واكلمها ابرك لي من هالافكار.....

مالقاها كشر ....وين ماطقها عوويه على قول الكويتين...انتظر شوراي...
بعد ساعه ونص دخلت وهو كلمها
معذب البنات: شرفتي هانم
حلى الشرقيه: هلاوالله باالغلا
معذب البنات: تأخرتي جوجو
حلى الشرقيه: كنت والله مشغوله عندنا مناسبه
ابتسم مازن حلووو عندنا وعندهم مناسبات زين
حلى الشرقيه: شلونك
معذب البنات: بخير دبه انتي شلووونك
حلى الشرقيه: والله عال العال ....
سرح مره ثانيه فيها......قطع عليه افكاره صوت رساله وصلته....طنشها ....
حلى الشرقيه: احمد
معذب البنات: هلا
حلى الشرقيه: شفيك؟
معذب البنات: سلامتك
حلى الشرقيه: الافيك شئ...
معذب البنات: صدقيني جوهره مافيني شئ
حلى الشرقيه: تكذب علي احمد؟
معذب البنات: بس متضايق من روحي شوي
حلى الشرقيه: لا يادب وسع صدرك وانبسط
معذب البنات: أي علشانك بس
كملوا سوالف للساعه 5 الصباح بعدين سمعت صوت بشار وهو يكلم ماهر اللي جلس للصلاه....
حلى الشرقيه: عارف الحين الساعه كم
معذب البنات: لاوالله ساعه جهازي عليها العوض
حلى الشرقيه: هههههههه الساعه 5
معذب البنات: كذابه...
حلى الشرقيه: جد
معذب البنات: اوووه جوجو سوري اخذت من وقتك كثير
حلى الشرقيه: بذبحك ان قلت هاالكلام مره ثانيه عادي.....يلا الحين تبي شئ؟
معذب البنات: بتطلعين؟؟؟
حلى الشرقيه: اييه باروح اصلي
معذب البنات: ماودي تطلعين والله
حلى الشرقيه: وانا بعد بس ايش نسوي لازم
معذب البنات: لامو لازم نصلي ونرجع ماورانا شئ لامدارس ولاحاجه
حلى الشرقيه: تصدق...معاك حق ماورانا شئ خلاص ربع ساعه ونرجع..يلا تبي شئ
معذب البنات: سلامتك قلبي
حلى الشرقيه: قلبي في عينك يالدب
معذب البنات: ول ول ول خلاص اسفييييييييين
حلى الشرقيه: اييييه ماتجون الا بالعين الحمراء يلا انا الحين طالعه
معذب البنات: مو تتأخرين انتظرك
حلى الشرقيه: اوكي باي
معذب البنات: بايات
بعد ماصلت حست باالجوع نزلت جابت لها شيبس وبيبسي وهي تصعد الدرج....سمعت صوته مالفت له.....

ريناد: نعم؟

بشار: اذا كلمتك تلفين لي مو تعطيني ظهرك

رينادك اوووه بشار ايش تبي مو فاضيه لك

بشار: انتي بتتأدبين ولااجي اعلمك الادب بنفسي

استغربت منه......لاااا بشار فيه شئ...مو طبيعي ....لفت له بدون ماتتكلم...لما شاف نظراتها الحنونه ماقدر يوقف اكثر ولما صار جنبها عاالدرج مسكته من كتفه.....شال يدها بهدوء وكمل طريقه..طار عقلها من مكاانه..

لااااااااااا مو بشار..واحنا في بيت عمي اسمه سوالفه وضحكه الحين قلب نكد.......لحقته لغرفته شافته منسدح ومغطي وجهه ......

ريناد: لاتنام ابيك شوي

بشار: ريناد تعبان بعديم يصير خير.....

جلست مقابله عاالسرير وشالت الفراش عن وجهه......

ريناد: شفيك بشار؟

بشار: ولاشئ بس ضايق صدري شوي

ريناد: والسبب؟

تنهد وسكت

ريناد: بشار قولي افتح قلبك مو انا اختك واقرب شخص لك

بشار: اكيد

ريناد: طيب قول

بشار: اللي صار ياريناد......غمض عينه حتى يتماسك ...وكمل..فاكره عيد ميلادي الــ 14 اللي سويناه في ماكدونالدز .....

نزلت راسها......واصطنعت ابتسامه

ريناد: الااكيد فاكره.....اخر حفله حضرتها امي معانا ....بعدها وهي راجعه مع خالي ماتوا...ايش ذكرك بهاالشئ؟

بشار: لما رجعنا من بيت عمي شفت شريط الفيديو اللي صورناه قدامي في شنطه الاشرطه قلت ليش مااشوفه ....شفته وليتني ماشفته...اه ...كانت امي فرحانه ومبسوطه وكل شوي تبوسني وتضمني فاكره كانت تقول لي كبرت يابشار وصرت رجال....قالت كلام كثيييير هذيك الليله كأنها عارفه انه اخر لقاء بيننا ....اه من بعد الحفله كل هذا صار وهم...كل شئ راح.....

سكت ..هي مو عارفه ايش تقول.....تواسيه ولاتواسي نفسها....

اول مره تشوف اخوها كذا..حتى لما ماتت امها مسك نفسه وصمد في وجه هاالظرف ..والحين لمجرد انه شاف شريط الفيديو تذكر هذاك اليوم بكل تفاصيله....

قربت منه وضمته وبكت ....الاثنين دمعوا ...سمعوا صوت حد يدخل الغرفه...توجهت نظراتهم لعند الباب..كانت مبتسمه لهم بألم حاولت قد ماتقد تخفيه...

حور: اذكروا ربكم وترحموا لها

ريناد-بشار: الله يرحمها

قربت منهم اكثر.....

حور: كنت اظن انكم اقوى من كذا وخاصه انت يابشار

بشار: لاتلوميني ياحور ماحد حاس باالنار اللي داخلي....

حور: الاحاسه بس انت رجال وثانيا...الوقت اللي تضيعونه في البكي استغلوه وصلوا لها ركعتين واقرئوا قران على روحها....وبعدين المفروض تفرحون امكم مؤمنه واكيد مرتاحه الحين ....

ريناد(وهي تمسح دموعها): الله يرحمها.....

طلعوا الثنتين من الغرفه اما هو استغفر ربه وصلى ركعتين وقام يقرأ قران.....



...............

رجعت للنت ولقته اون لاين كلمها على طول....

معذب البنات: شفييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييك

حلى الشرقيه: اكلتني بسم الله

معذب البنات: يعني مافيك شئ جوهره؟؟

حلى الشرقيه: يؤؤؤ مافيني شئ احمد شفيك

معذب البنات: اوووه الحمدلله كنت خايف

حلى الشرقيه: خايف علي احمد؟

سكت يوم شاف كلمتها.....وبعدين رد...

معذب البنات: خفت ليكون صار لك شئ لاسمح الله تأخرتي واجد

حلى الشرقيه: لاتطمن مافيني شئ هههههههه لاتحاتي

معذب البنات: دبه كيف صوتك وانتي تضحكين حلو

حلى الشرقيه: ههههههههههههههههههههههههههههههههههه حلو سؤالك....

معذب البنات: ههههههههه اسخر عليك

حلى الشرقيه: احم طبعا حلووووو ومميز

معذب البنات: ياشين البنات اللي يلفقون ويكذبون

حلى الشرقيه: احمممممممممممممممممممممممممممممد شنو يعني انا اكذب

معذب البنات: يعني صوتك غير ؟

حلى الشرقيه: غير عن كل البنات

معذب البنات: مادري عنك......

حلى الشرقيه: احمدوه شوف انا كلي مميزه

معذب البنات(حتى يعصبها لااكثر): اثبتي لي

حلى الشرقيه: كيييييييييييييييف؟

معذب البنات: عندك مايك؟

حلى الشرقيه: عندي بس لاتحلم اسمعك صوتي

معذب البنات: انا قايل انك شينه وصوتك اشين اووف من حضي اللي مايطيحني الا في شيوووون

رسلت لك طلب محادثه صوتيه تفاجأ ....عرف انها معصبه وتبي تثبت بأي طريقه

معذب البنات: جوجوووووو مجنونه انتي؟؟؟ امزح وياك

حلى الشرقيه: نعععععععمم تمزح؟؟؟

معذب البنات: اكييييييد ولو قلبي

حلى الشرقيه: احمممممد لاتقول قلبي

معذب البنات: خشمي اوكي؟

حلى الشرقيه: هههههههههههههههه احلى



وكملوا سوالف الى مابعد ساعتين بعدها كل واحد نام وهو مبسوط ولايدري عن الثاني في الواقع هو من....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنوتة

avatar

عدد الرسائل : 248
تاريخ التسجيل : 28/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الإثنين أغسطس 25, 2008 5:06 am

lol!


عدل سابقا من قبل بنوتة في الإثنين أغسطس 25, 2008 5:38 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنوتة

avatar

عدد الرسائل : 248
تاريخ التسجيل : 28/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الإثنين أغسطس 25, 2008 5:27 am

مشكورة واايد على الجزء الرابع



الله يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أخر كلام
الاداره
الاداره
avatar

عدد الرسائل : 226
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الأربعاء أغسطس 27, 2008 10:05 pm

الف شكر لك على الاجزاء


ننتظر الاجزاء الجديده

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   السبت سبتمبر 06, 2008 2:30 pm

بنوته

اخركلام

شاكره لكم مروركم

وان شاء الله انزل الجزء الخامس

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نوني

avatar

عدد الرسائل : 246
تاريخ التسجيل : 08/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الأحد سبتمبر 14, 2008 9:31 am

مشكوره على القصه

تحياتي "نوني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أخر كلام
الاداره
الاداره
avatar

عدد الرسائل : 226
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الجمعة أكتوبر 03, 2008 1:35 am

الله يعطيك العافيه

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الإثنين ديسمبر 08, 2008 10:44 am

شااااكره لكم مروركم جميعااا

ان شاء الله انزل الجزء الخامس

Very Happy

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الإثنين ديسمبر 08, 2008 11:01 am

000000000000000000000000000000000




رجعت للنت ولقته اون لاين كلمها على طول....

معذب البنات: شفييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييك

حلى الشرقيه: اكلتني بسم الله

معذب البنات: يعني مافيك شئ جوهره؟؟

حلى الشرقيه: يؤؤؤ مافيني شئ احمد شفيك

معذب البنات: اوووه الحمدلله كنت خايف

حلى الشرقيه: خايف علي احمد؟

سكت يوم شاف كلمتها.....وبعدين رد...

معذب البنات: خفت ليكون صار لك شئ لاسمح الله تأخرتي واجد

حلى الشرقيه: لاتطمن مافيني شئ هههههههه لاتحاتي

معذب البنات: دبه كيف صوتك وانتي تضحكين حلو

حلى الشرقيه: ههههههههههههههههههههههههههههههههههه حلو سؤالك....

معذب البنات: ههههههههه اسخر عليك

حلى الشرقيه: احم طبعا حلووووو ومميز

معذب البنات: ياشين البنات اللي يلفقون ويكذبون

حلى الشرقيه: احمممممممممممممممممممممممممممممد شنو يعني انا اكذب

معذب البنات: يعني صوتك غير ؟

حلى الشرقيه: غير عن كل البنات

معذب البنات: مادري عنك......

حلى الشرقيه: احمدوه شوف انا كلي مميزه

معذب البنات(حتى يعصبها لااكثر): اثبتي لي

حلى الشرقيه: كيييييييييييييييف؟

معذب البنات: عندك مايك؟

حلى الشرقيه: عندي بس لاتحلم اسمعك صوتي

معذب البنات: انا قايل انك شينه وصوتك اشين اووف من حضي اللي مايطيحني الا في شيوووون

رسلت لك طلب محادثه صوتيه تفاجأ ....عرف انها معصبه وتبي تثبت بأي طريقه

معذب البنات: جوجوووووو مجنونه انتي؟؟؟ امزح وياك

حلى الشرقيه: نعععععععمم تمزح؟؟؟

معذب البنات: اكييييييد ولو قلبي

حلى الشرقيه: احمممممد لاتقول قلبي

معذب البنات: خشمي اوكي؟

حلى الشرقيه: هههههههههههههههه احلى



وكملوا سوالف الى مابعد ساعتين بعدها كل واحد نام وهو مبسوط ولايدري عن الثاني في الواقع هو من....



.................



صحت ولفت عاالساعه 11 شافت الجوال الجديد اللي عطاها اياه ناصر امس...اخذ رقمها من عند محمد ودق عليها امس بالليل بس ماطول معاها كثير لانه تعبان واكيد هي تعبانه وصاها تغير جهازها وتستخدم الجهاز الجديد اللي جابه لها.....

فتحته شافت منه مسج......(( وشلون اضمك وانت باالقلب مضموم عمرك سمعت بواحد ضم جوفه ))

ابتسمت ورسلت له عباره انجليزيه بسيطه ومشهوووره طبعا...

(( Evre Night In My Dream I See You H Feel You ))



انبسط يوم شاف المسج...وحط في باله يكلمها لكن مو الحين



نزل لامه وابوه واخته....وكان ولد سلمى يبكي راح وجلس جنبها




ناصر: شفيييه هالدب صوته واصل لاخر الدنيا

سلمى: اكيد مشتاق لخاله عريس الغفله

ناصر: مالت عليك

ام ناصر: اشوفك يعني مبسوط عاالاخر

ناصر: أي والله

ابوناصر: دوووم ياولدي

ناصر: اميين اييه يلا الحمدلله

سلمى: كذا الحب يسوي

ناصر: سلووووم وجع استحي واسكتي يلا

سلمى: يلا انا باروح غرفتي اسكت هالولد

ناصر: على فكره نواف (زوج سلمى) يسلم عليك

سلمى: شنو؟؟؟؟كلمك؟؟؟

ناصر: ايه كلمني علشان يبارك لي وقال ان الليله بيوصل

سلمى: والله؟؟ ماقال لي

ابوناصر: يمكن ماكان عارف تعرفين ظروف عمله يلا روحي رتبي اغراضك

ام ناصر: لاخليها بتنام معانا اسبوع بعد

سلمى: ليش يمه؟؟؟؟؟

ام ناصر: شنو ليش انتي تعبانه لاتنسين ان توك ربيتي(ولدتي)

سلمى: بس مايصير اخلي نواف لوحده هناك

ابوناصر: خليها ياام ناصر تروح مع زوجها

ام ناصر(وهي تقوم): عن اذنكم انا طالعه ارتاح

كانت نظراتهم عليها وهي تركب الدرج....



ابوناصر: مااقول الا الله يهديها.....وتخفف هاالعصبيه شوي

ناصر: مااظن يبه لكن يالييييت



..........................



كانت جالسه باالصاله مع امها وابوها واخوها واختها...يتغدون

محمد: ايش شعورك

خلودوهي تبتسم: عادي

محمد: عادي وانتي باالكثير شهرين وتروحين عنا...

ابومحمد: اكيد بتشتاق لنا بس تعرف اختك ماتعرف تعبر عن مشاعرها

خلود: باالضبط

محمد: هههههه خلود شوفي من الحين اقولك اول ولد تجيبينه سميه محمد على اسمي

خلود: اطفال مره وحده؟ هههههه

شوق: لاياحبيبي هي بتجيب بنت وبتسميها شوق

محمد: لابتجيب ولد

ام محمد:خلاص بتتهاوشون ...اصلا اول بنت بتجيبها بتكون على اسمي

ابومحمد: ههههههههههه هذا الكلام العدل

شوق: مااقول الا حمودوووه رحنا وطي

محمد: ههههههههههه كله منك خربتي مخططاتي

قامت شوق وحطت في فم محمد كرزه

شوق: كل وانت ساكت فهمت


ضحك عليها خلص غذاء وراح لغرفته.....كالعاده فتح جواله شاف مسج من عند سماح.....انصدم وهو يقراه ماكان يشوف قدامه أي شئ...ضباب كثيف التف حوله وداه هناك بعيييد مكان الحفله وعليها الفستان الابيض......اليوم عرسها؟؟؟؟ راسله رساله تخبرني ان اليوم عرسها؟؟؟رمى الجوال عاالسرير وراح وقف مقابل المرايه..عيونه كانت ضايعه تفكيره مشلول اصلا كيف بيفكر...صحيح انها مخطوبه ويعرف ان بأي لحظه بتتزوج لكن اليوووم؟؟؟؟ اليوم بتتزوج فيه حبيبه عمره...

شعور قاتل ماصحى الايده اليمين ترتفع وتدخل في المرايه تكسرها قطع صغيره.......

نزل يده اللي امتلت باالدم...وهو يتنهد ..ضغط عليها ..اخذ مفتاح سيارته ونزل عاالدرج....شافته شوق وقفت مصدوومه...

شوق: محمد...شصااااااااااااااااااار؟

محمد: ولاشئ باالغلط كسرت المرايه

شوق: يلا روح المستشفى...لكن كيف بتسوق

محمد: اييي ...باسوق عادي

شوق: لحظه باجيب عبايتي ونخلي السايق يوصلنا

محمد: طيب بسرررعه



...................












في المستشفى...دخلت معاه الغرفه وهي تراقب الممرضه تضمد الجرح وتلفه



الممرضه: بدي اعطيك شويه غيارات تحتى تستعملوا اوكيه



محمد: طيب



رن جوالها وكانت امها المتصله طلعت بره وردت عليها.....



شوق: هلا يمه



ام محمد: انتي وينك؟



شوق: مع محمد



ام محمد: بس سيارته هنا وينكم فيه ومع مين



شوق: يمه احنا باالمستشفى والسايق جابنا



ام محمد: مستشفى؟؟؟؟؟؟ لييييييييييييش شصار تكلمي



شوق: يمه عورتي اذني ماصار شئ كسر المرايه باالغلط



ام محمد: واااي عليه والحين اخباره؟



شوق: تطمني مافيه شئ ...عدت على خير



ام محمد: مااوصيك ديري بالك على اخوك



طلع بهاالوقت محمد وهو مكشر وماسك يده.....



شوق: اوكي عاالعموم احنا الحين راجعين ....اوكي باي



سكرت وحطت الجوال بشنطتها....



محمد: من؟



شوق: امي



محمد: كان ضروري تخبريها يعني؟



شوق: انت شفيك الحين معصب هي اللي اتصلت وقلت لها....



محمد: يلا عن البربره الزايده



طالعته بنص عين وهي تفكر..حاسه ياخوي باالعذاب اللي فيك اليوم عرسها..وصلتني بطاقه العرس واحد غيرك انفجر وسزى شئ جنوني وحاول قد مايقدر يمنع هاالزواج ...بصرااحه احسدك على هاالاعصاب الهادئه...






وهم باالسياره لفت عليه ...



شوق: محمد



محمد: نعم



شوق: ممكن اسألك سؤال



محمد: لا



شوق: ليش



محمد(بعصبيه): لاني عارف اللي بتقوليه ابشرك ايه سماح السبب لان عرسها اليوم



شوق: ادري



محمدوهو متفاجأ: هااا؟ تعرفين كيييف؟



شوق: وصلتني بطاقه العرس وباروح



محمد: مجنونه انتي مافي لاتروحين



شوق: ليش عادي......مو انت كنت دائما تقولي نسيتها



محمد: اه شوق واللي يعافيك....سكري الموضوع



شوق: انت اللي بتوصلني



محمد: انا؟؟؟؟؟؟؟



شوق: محمد لازم تتحدى نفسك



محمد: شوق صعب علي هاالشئ تفكريني بدون مشاعر



شوق: انت فكر من الحين للين بعدين يصير خير



محمد: يصير الف خير






وصلوا البيت محمد على طول صعد غرفته قبل مايشوف حد يضايقه باالاسئله وهي رمت نفسها عاالكنبه....طلعت خلود من المطبخ وهي تاكل تفاحه



خلود: هاي



شوق: هلا خوخه



خلود: اخبار محمد؟



شوق: بخير...تروحين معي؟



خلود: وين؟



شوق: عرس سماح حبيبه اخوك الخبل



خلودوهي فاتحه عينها عاالاخر: الليله عرسها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



شوق: أي ورسلت بطاقه عرس لنا ....



خلود: مستحيييل اروح محمد بيعصب علي



شوق: مافيها هو يقول انتهت من حياته ....



خلود: ياربي مسكين اخوي مو متخيله اللي يصير له



شوق : مالي الا ريناد يلا باروح انام لي ساعتين



الجزء الخامس ,,,,




الساعه 10 ونص وصلت ريناد لبيت عمها...ولقت بشار اخوها هناك اللي من عرف باالسالفه جاء حتى يكون جنب محمد.....

ريناد: مرحبا
محمد- بشار: مراحب
ريناد: اخبارك محمد
محمد: بخير يلا صعدي فوق بسرعه في رجال
ريناد: وين مافي احد غيركم
محمد: قلت لك روحي وبلا هدره زايده
ريناد: انزين لاتزف
وهي بتصعد سمعت صوت حد دخل لفت وشافته مازن وماسك نفسه حتى مايضحك عليها ...بحركه من شفايفها قالت له((سخيف )) مات من الضحك ودخل لهم.....

بشار: شفيك تضحك
مازن: هااا لابس تذكرت نكته
بشار: ضحكنا معاك
مازن: اسمه يقولك في 3 اغبياء جالين سوا قال الاول: انا عندي فلوس اشتري فيها امريكا الشماليه رد عليه الثاني: وانا عندي فلوس اشتري فيها امريكا الجنوبيه ..قال الثالث: من قال لكم اني بابيعهم

بشار: ههههههههههههههههههههه حلوه
مازن: هههههه عجبتك حمود؟
محمد وهو يطالع التلفزيون بملل : سمعتها من قبل ماعجبتني
حول مازن نظره الى بشار...مو مصدقين ان هذا محمد اللي يعرفونه...اخلاقه صايره في خشمه ومايعطي وجه ومايتكلم الا ناذر ...

بشار: كل هذا علشانها؟
انصدم محمد من سؤال بشار طبعا مازن وبشار يعرفون بسالفته مع سماح على اساس اسرار الثلاثه عند بعض....
محمد: لا
بشار: اكذب على غيري طيب....ليش تسوي بنفسك كذا ولمن؟ لوحده باعتك باالرخيص
محمد: بشار احترم نفسك مااسمح لك
بشار: تسمح ماتسمح باالمشمش مايهمني لكن توقعتك ياولد عمي اكبر من كذا
محمد: بشار رجاء ثمن كلامك

ريناد وشوق سمعوا هواشهم وطلعوا من الغرفه ونزلوا لهم......
بشار: انا اصلا مالي قعده معاك دامك بهاالاخلاق الزفته
محمد: ابركها من ساعه
انصدمت ريناد كانت نظراتها متوزعه بين الثلاثه بشار اخوها ومحمد ولد عمها ومازن عدوها اللدود.....
ريناد: شصار لكم
محمد: انتي ايش اللي نزلك...ماتشوفين ان فيه رجال
ريناد وهي تطالع مازن: مازن مو غريب منا وفينا
مايدري ليش فرح لو سمعها جابت طاريه باالخير وابتسم لها......
محمد: اوكي وبعدين.؟
بشار: انا طالع
ريناد: لحظه بشار...ايش اللي يصير عيال عم وتتهاوشون مثل الاطفال
بشار: ريناد هاالموضوع اكبر منك لاتتدخلين فيه
ريناد: قصدك اصغر مني وتااااافه مره والله عيب عليكم اللي تسوونه
محمد: يعني حضرتك جايه تعلمينا العيب
مازن: محمد...ريناد ماتقصد بس عن جد انت قالبها اليوم حزن ونكد واخلاقك صايره في خشمك محمد انت اكبر من كذا...ومو هاالشئ الصغير اللي يأثر فيك

محمدبألم: صغير باالنسبه لكم كلكم ....لكن باالنسبه لي مصير حياتي....
انسحب بره البيت بهدوء قبل ماحد يحص بضعفه والمه....
شوق: بشار روح وراه واللي يعافيك
صد بشار عنها وماتحرك من مكانه...
مازن: انا باروح...
بعد ماطلع مازن....
بشار: شفيكم متعدلين؟
شوق: على اساس بنروح العرس
بشار: فاااااضيه تدرين ولا ....الحين شوفي حال اخوك وانتي تفكرين باالعرس روحي غرفتك يلاااا
طلع وهي جلست عاالكنبه شوي وتصيح
ريناد: زين يسوي فيك
شوق: اول مره يعصب علي بشار اوووووف
ريناد: خلود وينها؟
شوق: بغرفتها تكلم ناصر
ريناد: شرايك نروح نجلس معاها نشوف كيف يحكوا العشاق
شوق: هههههه لازلتي صغيره على هذا الفن ياعزيزتي
سكتت وراح فكرها الى احمد....ابتسمت وحشني الدب....
شوق: ليكون سرحتي في البطيخ احمد
ريناد: شوقوووه احترمي نفسك مااسمح لك
شوق: يؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤ غريبه اول مره تدافعين عن حد اعترفي ايش السر
ريناد: مافي سر ولاحاجه بس تدرين احب طيبته وعفويته وخفه دمه
شوق: ول كل هذا فيه؟
ريناد وهي مبتسمه: والله مااكذب

رجعت بيتهم الساعه 12 شبكت بس مالقته خافت عليه لكنها طمنت نفسها....يمكن احمد مشغول او نايم ...

كان جالس عند البحر ويفكر نزله مازن هنا قبل نص ساعه وتركه يجلس لوحده .
يفكر ويفكر في شنو باالضبط مايدري...اشياء كثيره تتضالاب في خباله طيفها في باله يحاول يمحيه لكن عبث
سماح..الانسانه اللي اهديتها حياتي وكل شئ فيني خلاص صارت لغيري الحين اكيد جالسه جنبه معاه..
ضغط بيده على الصخره اللي جالس عليها ...رن صوت مسج من شوق
((محمد ارجع البيت الحين بليييييز...الوالد والوالده تحاتي))
بدون أي تأخير زايد وقف له تكسي ورجع البيت...
الكل مجتمع باالصاله ماعدا خلود...راح وجلس جنب شوق
ام محمد: انت وينك؟
محمد: موجود
ام محمد: نحاتيك
محمد: يمه صغير انا حتى تحاتوني؟
ابومحمد: اتركيه خلاص ياام محمد..
ام محمد: ليش انا شقلت
ابومحمد:ماقلتي شئ خلاص انتهينا
حست شوق ان الجو تكهرب بينهم لهذا انسحبت بسرعه لغرفتها...
محمد: وانا بعد باصعد نعسان
ابومحمد: الله معاك ...
بعد ماصعد لفت على زوجها ..
ام محمد: ليش يابو محمد تكسر كلامي
ابومحمد: شوفي انا عمري ماكسرت كلامك وخاصه قدام العيال لكن اليوم تعرفين كيف صاير محمد الله يستر شفيه لهذا مانبي نضايقه ونضغط عليه اكثر
ام محمد: بس احنا لازم نعرف باللي فيه
ابومحمد: يالله يعني ايش راح يكون فيه ياام محمد...لو بنعرف لازم نعرف منه هو...خلاص .
ام محمد:اللي تشوفه

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنسيسه

avatar

عدد الرسائل : 67
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار   الإثنين ديسمبر 08, 2008 11:29 am

كان ناصر يكلم خلود باالتلفون لكنه قال لها بيجيب امه من مشوار وبيرجع يكلمها....وهم باالسياره
ام ناصر: اخبارك معاها
ناصر: من؟
ام ناصر: من بعد؟ اللي عاندتني واخذتها
ناصر وهو يتنهد : اه..تمام مرتاح وياها
ام ناصر: لهالدرجه عمت لك عينك
ناصر: يمه ايش هاالكلام واللي يعافيك وربي البنت طيبه وماتستاهل منك كل هذا..
سكتت وماردت عليه..حست انه يحب خلود اكثر منها وهي امه...اي اكيد بعد بكره تلف راس ولدي وتخليه يكرهني مو بعيده تسويها....لما وصلوا صعد غرفته ودق عليها...
خلود: هلا
ناصر: ههههههههه حلو فيه تطور من hello الى هلا باالسعودي يعني
خلود: ههههههههههههه
ناصر: لاتضحكين يوقف قلبي بعدين
خلود: سلامته
ناصر: اه احبك يالدبه .....اسف تأخرت عليك
خلود: جبت خالتي؟
ناصر: أي جبتها
خلود: اوكي سلم عليها
ناصر: الله يسلمك حبيبتي
سكتت من قالها حبيبتي ماعرفت بأيش ترد ؟؟...
ناصر: ياهوووووووه
خلود: ياهووو ولاهوت ميل
ناصر: ههههههههههههههههههههوتنكتين بعد؟ لا انا كلها ايام وتشوفيني بخبر كان اموت والله خلود
خلود بدلع: لاتقول كذا
ناصر: يعني تخافين علي؟
خلود بصوت منخفض مرره: اكيد
ناصر: ياحياتي انتي....الا تعالي صحيح بكره عندك جامعه بتروحين البحرين؟
خلود: أي الساعه 10
ناصر: شرايك نروح سوا؟
خلود: نعم؟ انت وانا؟
ناصر: ليش لا؟
خلود: مادري...
ناصر: ليش يعني متردده؟
خلود: اممممممم
ناصر: لاتقولين تستحين مني
خلود: بصراحه أي
ناصر: انا زوجك خوخه
خلود: أي بس...
ناصر: خلاص خلاص براحتك
سكتت لما حست ان نبره صوته تغيرت فكرت انه ممكن يكون زعل...اوكي وكيف تراضيه؟ لكن ليش تراضيه هي ماقالت شئ اصلا...علشان تخلص من هاالحوسه استأذنت منه على اساس بتنام وهو ماحاول يمنعها ....

......................

صحت ولفت على زوجها وتحولت الابتسامه.الى تكشيره بانت على ملامحها..كان مجرد حلم..انا زوجه ابو علي مو محمد اللي حلمت فيه ياالله يامحمد حتى باالاحلام تجيني م كفايه انك ليل نهار في خيالي ......
نزلت ولقت زوجته الاولى (ام علي) جالسه مع بنتها شهد...
سماح: صباح الخير
شهد: صباح النور
لفت ام علي الناحيه الثانيه وقالت بصوت اقرب للهمس
ام علي: كملت..
طالعت سماح شعد بنظره سريعه وراحت المطبخ تجهز الفطور حست بحركه وراها وكانت شهد....
شهد: خليه انا اسويه
سماح: لامعليش انا اسوي الفطور بنفسي
شهد: براحتك حبيت اساعد طبعا ابوي بيفطر فوق مابينزل
سماح: الصراحه مادري
شهد: ماسألتيه؟
سماح: ماصحى من النوم
شهد: وليش انتي ماصحيتيه
سكتت سماح وهب تفكر.....
شهد: يبيلها تفكير سماح؟
سماح: مادري ماحبيت ازعجه يصحى لوحده
ابتسمت شهد وحطت يدها تربت على كتف سماح وطلعت..
اما سماح ارتاحت شوي حست ان شهد مختلفه عن امها ام علي لانها سمعت انها نسرره ...وشريره
بعد ماخلصت طلعت ولقت زوجها اللي من شتفها ابتسم ابتسامه عريضه
ابوعلي: سماح ؟ هلا صباح الخير
سماح من غير نفس: صياح النور ..تبي فطور؟
ابوعلي: ياريت
رجعت المطبخ وكانت شهد بتروح وراها بس امها سحبتها من يدها....
ام علي: خليك هنا
شهد: اساعدها يمه
ام علي: مافي داعي
ابوعلي: خليها تروح تساعدها
ام علي: أي اكيد ماتبي ست الحسن والدلال تتعب من اول يوم
ابوعلي: وتسألين بعد ليه تزوجت عليك شوفي كلامك كيف بعدين تعرفي
ام علي: الحين كلامي صار مايعجبك الله يرحم ايام قبل يوم....
قاطعها: خلاص عاد ترى مليت من كثر ماتعيدين هاالاسطوانه اللي مالها داعي
شهد: خلصتوا كلامكم ونقاشكم....يعني عاالاقل تذكروا ان بنتكم جالسه وياكم ومن الافضل هاالكلام مايكون بوجودها
ام علي: تكلمت فيلسوفه زمانها
شهد: انا اروح غرفتي احسن لي....
ابوعلي: تعالي ياشهد افطري
شهد: انسدت نفسي يبه ماابي شئ.
صعدت لغرفتها وتركتهم في صمت....طلعت ورتبت الاكل عاالطاوله جاوا وجلسوا...لما كانت سماح بتجلس...
ام علي: لحظه قبل ماتجلسين
سماح نعم؟
ام علي: روحي ابسي لك شئ على راسك
سماح: ليش مااظن في رجال غير زوجك في البيت
طالعها بذهول يوم قالت زوجك...لسه ماتعودت الظاهر على فكره انها بعد زوجتي والمفروض تقول زوجي....
ام علي: احتمال يجي علي مع زوجته وعياله
ابوعلي: ماراح يجي اكيد...اجلسي سماح
ولت نظرها الى ام علي شافت الحقد والغيره تتطاير من عينها لهذا فضلت الانسحاب.....
سماح: خلاص انا رايحه الدار
ابوعلي: اجلسي يابنت الحلال
سماح: معليش تعبانه...
صعدت قبل ماتسمه رده...
ابوعلي: فرحانه الحين؟ من شوي بنتك والحين هاالمسكينه
ام علي ببرود: أي طبعا هذي الاميره مايصير حد يزعلها او يقرب منها
ابوعلي: استغفر الله العظيم ....الله يهديك
طنشت كلامه وكملت اكلها..اما هو كان ياكل من غير نفس......

سماح كانت باالغرفه راميه نفسها عاالسرير وتبكي....وينك يامحمد تجي تنقذني وتاخذني معاك....اكيد لو عرفت بحالتي بتزعل علي ...اه...ليييييييش كذا يصير لي...ليش الفرح ممنوع علي لييش

اه استغرك ياربي....

............................


صحى على صوت امه...
ام ناصر: يلا ياناصر قوووم كفايه عاد
ناصر: اممممممممم يمه بس ساعه
ام ناصر: نص ساعه وراجعه لك
لما طلعت وسكرت الباب وراها كان بيرجع ينام بس تذكر خلود على طول....قام من مكانه بسرعه وسبح ونزل لامه وابوه....
ناصر: صباح الخير ياحلوين
ابوناصر: هههههههه الله يهديك تعال افطر....
ناصر: لا لا يبه بطلع
ام ناصر: وين بتروح بهاالوقت؟
ناصر: امممم البحرين
ام ناصر: البحرين؟؟؟؟ ليه ماقلت لي؟
ناصر: قلت لك الحين
ام ناصر: ليش بتروح؟؟؟؟
ناصر: عادي مثل كل الناس ليش يعني
ام ناصر : مثل الناس ولا علشانها؟
ناصر بنفاذ صبر: أي علشانها
ام ناصر:ليش ست الحين ماتقدر تشوفك هنا؟ لازم هناك يعني؟
ناصر: ابي افهم سبب كرهك لها عاالعموم مااقول الا الله يسامحك يمه صدقيني تحبك من كل قلبها خلود
طلع وهو ضايق صدره تمنى ان امه تحب خلود مثل ماهو يحبها حتى تكون ام ثانيه لها.......

.....................
طلعت من الحمام ورنت نغمه الشاكي حسين الجسمي بجوالها الهمر....راحت ورفعته
ريناد: الو؟؟ شوقوووه ؟
شوق: ههههههههه أي شوق لو سمحتي غريبه قاعده بدري قلت بكلمك وتطلعين كالعاده نايمه
ريناد: ههههه لا تطورت شوي ...اخبارك؟
شوق: مو طيبه
ريناد: افا ليييييييش؟
شوق: يعني ماتعرفين يالذكيه
ريناد: ايووووووه علشان زعل حبيب القلب وزفته لك امس ههههه
شوق: اضحكي مو اللي ايده في النار مو مثل اللي ايده باالماي
ريناد: اخ أي ماي واي عصير روحي عني
شوق: اخ؟ طالعه من قلب والله عسى ماشر ليكووون
ريناد: أي احمد..شوق امس مادخل خايفه عليه
شوق: جد؟؟ اممممممم ارسلي له طيب رساله على ايميله اذا شافها اكيد بيرد عليه
ريناد: رسلت له شوق مادري اذا شافها ولا
شوق: اشبكي طيب عاالنت وشوفي....
ريناد: فكره يلا باي
شوق: تعالي حور اختي باالبيت
ريناد: ماطلعت من غرفتي ليش؟
شوق: لا ابس ابيها خلاص انا بدق على تلفون غرفتهم عسى ماهر مايزفني الدب
ريناد: هههههههههههه اوكي
شوق: يلا باي
ريناد: باي

شبكت عاالنت وفتحت رسايلها صحيح فيه رساله منه...فتحتها وقرتها.....

(( مرحبا ياقلبي...اخبارك ؟ وحشتيني مرره ...اعذريني بس ماقدرت ادخل امس الا وقت متأخر....
بس بجد فرحت من رسالتك...تحاتيني؟ يالله الجوهره ماتوقعت.....
اسف عاالعموم خليتك تنتظرين وتحاتين.....
وباقولك شئ واتمنى ماتزعلين ...انا هاالايام عندي شويه ظروف وماقدر ادخل النت دائما....
علشان كذا....xxxxxxxxxx
هذا رقمي ومو تفهميني غلط...الجوهره ارسلي لي مسج لااكثر طمنيني بس عنك....
وحطي في بالك اني اعزك واخاف عليك ....
وان ماعجبك الموضوع براحتك خلاص....اوكي
يلا باي...))

انصدمت من الرساله....رقمه؟ مره وحده؟؟ ياربي بس كيف؟ مجنون احمدووه والله ....
بس معاه حق كيف اتطمن عليه وهو يتطمن علي.....
شفيني انا....معقووله؟؟.....بس جنون اللي اسويه...
جابت جوالها وخزنت رقمه .....ماعليه اهم شئ رقمه يكون عندي للطوارئ لااكثر....
اتطمن بس لوجود وسيله اتصال ثانيه اقدر استخدمها حتى اتطمن عليه...

اتصلت طبعا لشوق وقالت لها على كل حاجه.....


الساعه 12 ونص طلعت من الجامعه وهي عند الباب
ناصر: صباح الخير ياحلوه
خلود بفرح: نااااااصر معقوله؟
ناصر: شرايك في المفاجأه؟
خلود: ههه حلووه ليش جيت؟
ناصر: طرده يعني؟
خلود: لااااااا مااقصد
ناصر: حتى اشوفك ونتمشى مع بعض خلصتي؟
خلود: أي
ناصر: اجل يلا تعالي
سحب يدها وراحوا السياره وتمشوا...

................

نزل عالدرج ولاحظها شارده وتفكر ومشغله التلفزيون جلس جنبها واكتشف انها تشاهد برنامج عن الاطفال وبعينها دمعه...
ماهر: حور
حور وهي مستغربه كيف جاء ولاحست عليه: ماهر؟؟ من متى انت هنا
ماهر: رجعنا على طير يللي
سحب من يدها الروموت وطفاه
حور: لاشفت البرنامج و
قاطعها: وشنو بعد؟ لين متى بنبقى كذا؟
دخل ابوماهر وجنبه بشار وبعدالسلام جلسوا..لاحظوا توتر الجو بينهم
ابوماهر: شصاير؟
ماهر: سلامتك يبه
بشار: من ورانا اعترفوا اثنينكم
ماهر: وانت ايش دخلك صدق ملقوف
ابوماهر: شفيك معصب على اخوك ماسوى لك شئ
بشار وهو يقلد البنات وحط راسه على رجل ابوه: ايييه شوفه يبه انا زعلت حرام اهئ اهئ اهئ
ابوماهر: ههههههههههههه قوم استح ياولد
بشار: اخذ حنان حرام يعني
ابوماهر: لاحشاك كلي لك
قام ماهر وتركهم بدون مايقول أي كلمه ....
ابوماهر: حور تهاوشتوا كالعاده؟
حور: مو باالضبط عمي
ابوماهر: عاالعموم روحي راضيه وخلاص عاد كبرتوا على سوالف العيال كل يوم والثاني زعلانين من بعض
حور: هذا ملح المحبه ياعمي صح ولاانا غلطانه؟
ابوماهر وهو يلف لبشار: يجاوبك خبير الحب
بشار: اووه يبه لاتحرجني
حور: هههههههههههه عن اذنكم
ابوماهر: اذنك معاك
بعد ماراحت قام بشار من رجل ابوه وشاف ابوه سرحان
بشار: هاااااااا من ورانا؟
ابوماهر: هههههههههه غربلك الله كبرنا ومن بعد امك مافي أي حد
بشار: صحيح يبه انت كنت تعرف امي قبل ماتاخذها
ابوماهر: لاطبعا كيف بعرفها بس شفتها قبل
بشار: كييييف؟
ابوماهر: مره كنت جاي من السوق جايب اغراض الى امي انادي ابي حد يساعدني مافيه دخلت غرفه عمتك الله يرحمها الا مااشوفها...وشفت امك هناك للحين اذكر هذاك اليوم ...كانت لابسه بدله بيضاء وشعرها البني على اكتافها
بشار: ونااااااااسه شسوت امي؟
ابوماهر: خافت ونزلت راسها منحرررجه المهم بعد يومين كلمت الوالده عنها ووافقت تخطبها لي
بشار: الله حلوووو يبه لكن امي ماتت وهي صغيره ولسه حلووه مره ..كم كان عمرها لما تزوجتوا؟
ابوماهر: 14 سنه بس
بشار: بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ صغييييره
ابوماهر: أي صغيره مرره والله يابشار شهر وهي بغرفه تنام وانا بغرفه ولاتقرب مني
بشار: ههههههههههههه امي طلعت جبانه واحنا ماندري ...
ابوماهر وهو يتنهد: اه اييييه الله يرحمها كانت خوس حرمه مستحيل حد ينساها
بشار: الله يرحمها

.......................
راح ناصر مع خلود السيف ودخلوا السينما فلم (حبك نار) بنص الفلم وخلال مشهد عاطفي بين البطل والبطله حط ناصر يده حول كتف خلود

خلود: ويييييي عيب ناصر شيل يدك
ناصر: يووه ليش عيب حرمتي
خلود: فيه ناس مايصير
كانوا جالسين بأخر مقعد والصاله تقريبا فاضيه مافيها 5 شباب وبنتين وجالسين قدام
ناصر: مافي حد ....لاتخيلي اسوي شئ اكبر
خلود: لا لا واللي يعافيك بسكت
ناصر: أي خليك كذا مؤدبه شاهدي شاهدي
ضحكت ولفت تكمل الفلم

....................

رن تلفون غرفتها ....قامت من السرير وطالعت الساعه 8 المغرب من متصل
شوق: الووو
ريناد: الوووو شوق الحقي علي
شوق: خير خير شفييييييك؟





ــــنـــــــهـــاية الجزء الخامس ......

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصه دنيا العاشقين ... الكاتبه : بحر الاسرار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
×× أخر الكلام هو الصمت ×× :: ×× القصص والروايات ××-
انتقل الى: